المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : متفرقات إخبارية ( مهم جدا )


الحارث
10 / 10 / 2001, 26 : 07 AM
متفرقات إخبارية ( مهم جدا )
إصابات بالجمرة الخبيثة تثير الهلع في أميركا
سرت مخاوف عميقة وسط المدنيين بعد أنباء عن وفاة رجل ثاني بسبب إصابته بمرض الجمرة الخبيثة الذي يقول الخبراء إنه أحد عناصر الحرب البيولوجية. وقد بدأ مكتب التحقيقات الفدرالي تحقيقا في المرض رغم تأكيد من مصادر صحية بأن الإصابة حالة معزولة لا علاقة لها بهجوم بيولوجي، وأوضح المكتب أنه "اتخذت جميع الخطوات لتحديد مصدر البكتيريا بسرعة ومعرفة كيفية إصابة اثنين بها". وأعلن المكتب عن عزل المبنى الذي كان به أحد المصابين بهذا المرض النادر، وقام آلاف إضافيون من أفراد الشرطة المسلحة والحرس الوطني بأعمال دورية في نيويورك ورفعت المدن الرئيسية الأميركية الأخرى من درجة استعدادها الأمني اليوم وسط مخاوف من وقوع هجوم بيولوجي بعد أنباء عن إصابات بمرض الجمرة الخبيثة، وشددت السلطات شبكة الأمن في نيويورك التي كانت بالفعل في حالة تأهب عالية بعد تعرضها لهجوم قتل خلاله أكثر من خمسة آلاف شخص في 11 سبتمبر/ أيلول، وقال رئيس بلدية نيويورك رودولف جولياني "إن الخطة تتضمن مشاركة المزيد من ضباط الشرطة المسلحة وأعضاء في الحرس الوطني سيحرسون المناطق الحساسة التي نعتقد أنها قد تكون معرضة لهجمات". كما سينضم 4500 من أفراد الحرس الوطني إلى ضباط شرطة نيويورك البالغ عددهم 41 ألف ضابط، وقد تزايدت المخاوف من توجيه هجمات محتملة ضد عدد كبير من الأهداف الأميركية بدءا من المنشآت النووية ووصولا إلى محطات المواصلات المزدحمة بعد الهجمات على نيويورك وواشنطن الشهر الماضي. وقد سارع الأميركيون في الآونة الأخيرة لشراء الأقنعة الواقية والمضادات بسبب مخاوف من شن هجمات بأسلحة بيولوجية أو كيميائية، ويقول مسؤولون أميركيون إن هناك مخاطر من وقوع هجمات جديدة بعد الهجمات الأخيرة على أفغانستان، وأفاد البيت الأبيض بأن 12 فردا سيكونون ضمن الجهاز التابع لريدج ونحو 100 آخرين في وكالات فدرالية أخرى سيمدونه بالتقارير. وسوف يرسل مكتب ريدج في ويست ونغ -والذي اقتطع من مجمع مكاتب رئيس موظفي البيت الأبيض أندرو كارد- تقارير مباشرة إلى بوش.
إعصار أيريس يقتل تسعة في أميركا الوسطى
قتل تسعة أشخاص على الأقل في بيليز وجمهورية الدومينيكان أثناء مرور إعصار أيريس عبر منطقة البحر الكاريبي. وقد بلغت سرعة الرياح 130 كيلومترا في الساعة, وتسبب الإعصار بأضرار مادية جسيمة في الممتلكات، وقالت إذاعة محلية في بيليز إن ستة أشخاص كانوا على متن مركب سياحي في طريقه إلى بيليز لقوا مصرعهم بسبب الرياح العاتية التي أغرقتهم في البحر. وقال مركز الأرصاد الجوية في بيليز إن إعصار أيريس يعد أقوى إعصار يضرب منطقة الكاريبي هذا الموسم، وعلى اليابسة هدمت الرياح جدران المنازل واقتلعت السقوف. كما قام رجال الدفاع المدني بإجلاء 80 ألفا من سكان البلاد الذين يبلغ عددهم 300 ألف، وقد قتل الإعصار ثلاثة أشخاص لدى مروره بجمهورية الدومينيكان. ويشار إلى أن منطقة وسط أميركا تعرضت هذا الأسبوع إلى أسوأ موجة أعاصير تشهدها هذا العام، كما شهدت غواتيمالا وهندوراس فيضانات شديدة بسبب ارتفاع منسوب المياه من جراء الأمطار الرعدية الغزيرة التي حملها الإعصار معه.
الأمريكية ميلوني تنطق الشهادتين وتختار لنفسها اسم «مجاهدة»!!!
رغم الأحداث العصيبة التي يعيشها العرب والمسلمون في امريكا في اعقاب انفجارات نيويورك وواشنطن وما تبع ذلك من موجة الكراهية للاسلام والمسلمين التي لعبت الاجهزة الاعلامية دورا في تأجيجها، الا ان تلك الاجواء تأتي احيانا بثمار يانعة فرغم الحملة الاسلامية في امريكا دخلت منذ ايام امرأة امريكية وطفلها البالغ من العمر سبعة اعوام في الاسلام، بل اختارت «ميلوني» لنفسها اسما يتوافق مع الاحداث ويثير الدهشة في الوقت نفسه حيث ارتأت ان يكون اسمها الجديد « مجاهدة». وعلى صعيد متصل فقد اعلن كارل شوك اليهودي المتحرر البالغ من العمر 42 سنة اسلامه بعد ان اتصل بالتجمع الاسلامي لامريكا الشمالية «IANA» ليخبرهم باختياره الاسلام دينا. تجدر الاشارة الى ان كارل شوك كان قد شارك في حرب تحرير الكويت من براثن الغزو العراقي، وعن سبب اسلامه اوضح انه انبهر بالاسلام وهو يقرأ عن الذين يعلنون اعتناقهم الاسلام عبر الانترنت وان صفة العدل والمساواة التي عرفها عن ديننا كانت سبب اندفاعه نحو الدين الجديد.
قريباً.. بنك إسلامي في تايلاند
أعلن مسؤول حكومي تايلاندي عن قرب تأسيس أول بنك إسلامي بالبلاد يحمل اسم "بنك المسلم والاستثمار"، ويهدف إلى جذب الودائع من المسلمين الراغبين في ادّخار أموالهم من عموم أقاليم البلاد، واجتذاب المستثمرين العرب المسلمين من الدول المجاورة، وخدمة رجال الأعمال من السياح العرب الذين يتوافدون سنوياً على تايلاند. وأشار المسؤول إلى قيام وزارة المالية التايلاندية حاليا باستشارة الشخصيات والزعماء الإسلاميين لضمان "إسلامية" المعاملات البنكية وتوافقها مع مبادئ الشريعة الإسلامية، ولتتماشى مع ما أقرّه خبراء الاقتصاد الإسلامي من المعاملات البنكية والتمويلية الحديثة. يُذكر أن آخر الإحصاءات السكانية الرسمية أشارت إلى تزايد عدد المسلمين مقابل تناقص عدد البوذيين من المجموع الكلي للسكان البالغ 60 مليون نسمة؛ حيث وصل عدد المسلمين إلى 6 ملايين.
بوش: لا شك أننا «سنفشل» في مهمتنا
تلعثم الرئيس الأميركي، بوش وهو يلقي كلمة أمام جمع من الموظفين في المقر الرئيسي لادارة شؤون العمل بواشنطن، حين ذكر أن الولايات المتحدة «ستفشل» بمهمتها في محاربة الارهاب، مفاجئا جميع من استمعوا اليه، قبل أن يعود الى تصحيح ما قال ويتابع كلمته. قال: «لا شك عندي أبدا، ولا للحظة واحدة، بأننا سنفشل في مهمتنا». ثم صمت قليلا وقال بعد أن اكتشف الهفوة: «طبعا، الفشل.. الفشل كلمة لا توجد في قاموسنا». ومن أشهر تلعثمات الرئيس الأميركي الجديد، ما حدث عندما كان لا يزال مرشحا للانتخابات الرئاسية، خلال مقابلة تلفزيونية اعدتها معه احدى المحطات التلفزيونية في أكتوبر العام الماضي، عندما سأله معد اللقاء في شؤون عدة، منها تطرقه معه الى حركة طالبان الأفغانية، وسأله رأيه في «مجموعة طالبان» فتاهت المعلومات من ذهن بوش تلك اللحظة، وصمت لثوان ثم قال: «الحقيقة أنني لم أسمع الا القليل من موسيقى هذه الفرقة قبل الآن، ولكني أعتقد بأنهم من بين أفضل الفرق في الروك ند رول الشعبي، نظرا لشهرتهم الكبيرة»، الا أن معد اللقاء كرر السؤال ثانية، مرفقا ببعض المساعدة، فقال: «طالبان.. أقصد طالبان في أفغا... ارها..ارهاب» عندها استدرك بوش هفوته، وقال بعد أن استرجع الذاكرة: «نعم. طبعا، طبعا، انهم ارهابيون».

فيليبيني كاثوليكي يطلق اسم بن لادن على طفله
هذا القرار من منطلق أنه يعتبر الارهابي المشتبه أسامة بن لادن بطلاً حقيقياً لأنه «نجح في أن يثبت للعالم زيف المزاعم القائلة بأن الولايات المتحدة لا يمكن أن تُقهر» حسب قوله.ويؤكد سيلفيو انه كاثوليكي مخلص كما هو الحال بالنسبة لزوجته ميلي البالغة من العمر 21 عاماً، الا انه يؤكد في الوقت نفسه على انه «من أشد المعادين والمناهضين للولايات المتحدة في ما يتعلق بسياساتها الخارجية».

العالم الإسلامي يغلي احتجاجا على الضربات الأمريكية
شهدت المدن والعواصم العربية والإسلامية موجة من الغضب العارم والناقم على امريكا إثر قيامها بتوجيه ضربات إلى أفغانستان حيث شهدت مدينة كيوتا الباكستانية مظاهرة ضخمة فجر اليوم فرقتها الشرطة الباكستانية ، كما تظاهر مئات الآلاف في إندونيسيا احتجاجا على الضربات الأمريكية للشعب الأفغاني ، وطالب المتظاهرون الحكومة بفتح الحدود لكي يمكنوا من السفر والجهاد إلى جانب المجاهدين في أفغانستان . ومن المتوقع أن تشهد العديد من الجامعات العربية والإسلامية مظاهرات ضخمة احتجاجا على الضربات

Mahsoon
12 / 10 / 2001, 22 : 02 AM
مرحبا أخ قثم



شكراً على هذه الباقه



تحياتي