المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شبابية شبابية شبابية، النهاية شبابية يا شباب


أسيرة الآهات
19 / 06 / 2004, 08 : 12 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخواني وأخواتي

مبروووووووووووك

مليووووووووووووون مبروووووووووووووووووك

لفريق الشباب

وحظًا أوفر لفريق الاتحاد

شبابية

بنتيجة 1 / 0

هاي كل اللي عندي

وغدًا إن شاء الله ندعم الموضوع بالصور

،،، في أمان الله ،،،

أسيـــ الآهات ـــــرة

سند
19 / 06 / 2004, 24 : 12 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما شاء الله عليك يا أسيره


نشاط ومتابعة واهتمام

ربي يشدك بالعافية :sunshine1


قالوا ( لا زاروني)$$ :vb_smoke:


قلنا شباب :vb_gedo2:
قلنا شباب :vb_gedo2:
قلنا شباب :vb_gedo2:




ألف مليون مبروك للشباب :fraud:


ولو أن المباراة كانة مملة من الطرفيين


بس يستأهل الشباب


سند شباب :sunshine1

أسيرة الآهات
19 / 06 / 2004, 00 : 02 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

*** سند ***

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هلا بك أخوي

شاكرة لك مشاركتك ووجودك في متصفح الشباب :cima:

أدري إنك مبسوط بفوزهم :087:

قلت خليني أسبقه وأحط موضوع عن فوزهم :crying:

وتوقعت إنك أول واحد :041:

ويمكن الوحيد اللي بيرد على موضوعي :sunshine1

يسعدك ربي

،،، في أمان الله ،،،

أسيـــ الآهات ـــــرة

فـــهـــد
19 / 06 / 2004, 49 : 03 AM
مبرووووك من كل قلبي للشباب

نادي المباراة النهائية

و حظاً أو فر لفريقي نادي الإتحاد

و ترجل النمر بطل الدوري

نعم الإتحاد بطل الدوري

و الشباب بطل نهائي الدوري فقط

الاتحاد فاز في 22 مباراة لعام كامل بدون أي هزيمة

محققاً سبقاً لم يسبقه عليه أحد و يعتبر بطل الدوري بمعنى الدوري

و لكن المباراة النهائية فاز فيها الشباب و أنا أول من يبارك للشباب بفوزه في النهائي

تقبلو مني التحية و التقدير

و تحياتي للاخت أسيرة الآهات

توقعت أن أجد محسووون هنا كما تعودته في أيامنا الماضية

و لكن يمكن دنياه الجديدة شغلته :)

لكم من أجمل الأمنيات بليلة سعيدة

فـــهـــد

أسيرة الآهات
19 / 06 / 2004, 13 : 08 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

*** فهد ***

هلا بك مليووون

منوور المتصفح بوجودك

وجميل ردك

يا أخوي Mahsoon إن شاء الله بيرد عما قريب

وحنا هنا بالنيابة عنه لحين عودته

يسعدك ربي

،،، في أمان الله ،،،

أسيرة الآهات
19 / 06 / 2004, 31 : 08 AM
بسم الله الرحن الرحيم

الليث يعود لمنصات الذهب بحلاوة (المانجا)
زوماريو يسقط كاندينو بالضربة الفنية القاضية

http://www.alriyadh.com.sa/Contents/19-06-2004/Sports/images/a206096.jpg

كتب - فياض الشمري:

وثَّق الشبابيون أصالتهم وعراقة ناديهم وعلاقته الدائمة بالانجازات ذات الوزن الثقيل والابريق الجذاب وحرر نجومه كالعادة وسط رعاية ملكية كريمة تمثلت بلقاء ولي العهد بأبنائه الرياضيين نيابة عن المليك المفدى صك الابهار والتفوق على جميع الأندية (محلياً) بما فيها خصمه العنيد الاتحاد الذي كان حاضراً عدة وعتاداً ولكن حضور الليث كان أقوى وأجمل وقدموا كأس دوري خادم الحرمين الشريفين شهادة تأكيد على أفضلية فريقهم وعربون وفاء مع نهاية الموسم الرياضي (1424هـ) لجماهيرهم وأعضاء شرفه وإثبات تميزه.
وقد تحقق لهم ذلك رغم بروز (مخالب) النمور الاتحادية معظم دقائق المباراة الكبيرة وسعي نجومه الحثيث لوضع (بصمة) مميزة في سجله البطولي وحضوره القوي والمميز طوال الموسم الا أن (أنياب) الليث برزت أكثر وكانت أكثر حدة وتمكنت من انتزاع الذهب الغالي بروح عالية وإرادة لا تعرف المنغصات وعطاء بلا حدود وبذلت الكتيبة المقلم شعارها بالأبيض والأسود جهداً متميزاً وتحاوراً مثيراً وايجابياً مع الكرة وتفنن نجومها في جلب الصداع المزمن لدفاع وحارس الاتحاد تارة وتضييق الخناق وتحييد خطورة هجومة وانطلاقات وسطه تارة أخرى.
وجاء العطاء الشبابي الذي (يصلح) لمطلع قصيدة جميلة يتغنى بها انصاره فترة طويلة منسجماً وأهمية اللقاء الكبير ورعاية القيادة وأثمر ذلك عن الاحتفاء بانجاز يليق بما قدمه عناصره في الوقت الذي كان العطاء الاتحادي كبيراً.. وتجلت روح أفراده في مثل هذه المناسبات الغالية ولكن الخبرة وعامل الأرض والجمهور لم تكن (نافعة) في هزيمة الليث وإحباط معنويات نجومه باتجاه الحفاظ على استعادة اللقب الكبير حيث يتكفل الرائع (مانجا) بحسم النتيجة والتوقيع على ذهاب الكأس لخزينة الشباب الذي تميز خلال خوضه النهائي العاشر الذي تحتضنه محافظة جدة في مسابقة الدوري بتوزيع جهد عناصره والموازنة بين الدفاع المحكم والهجوم السريع مع (تكتيف) أهم الأوراق الاتحادية التي حاولت شل حركة الخبرة والخطورة لدى الشباب والوصول لمرمى راشد المقرن من عدة طرق إلا أن الخصم تصدى لجميع المحاولات بنجاح كبير لتمطر السحب الشبابية ذهباً جديداً لا يليق إلا بفريق عريق عرف كيف يستثمر امكاناته ويسخر أمواله لمصلحته ومن ثم العودة إلى الأمجاد.

المباراة

كشفت صافرة البداية من الحكم الإيطالي (دي سانتي مو) نوايا الاتحاد بالاعتماد على جس نبض خصمه وبادر ببناء هجمة ولكنها انتهت إلى لا شيء وشهدت الدقيقة الخامسة أولى أخطر الفرص للعميد عندما تحصل على ضربة حرة مباشرة سددها شيكو ولكن بيد المقرن ودخل الاتحاد هذه المباراة بمبروك زايد وإسلام الشاطر (مصري) ورضا تكر وحمد المنتشري وصالح الصقري في الدفاع وعبدالله الواكد وسعود كريري وشيكو ومحمد نور في خط الوسط وزاراتي (أرجنتيي) ومحمد أمين.
فيما مثل الشباب راشد المقرن وزيد المولد وصالح صديق وعبدالمحسن الدوسري والبرازيلي (لاندومار) في الدفاع وعبده عطيف وعبداللطيف الغنام وحسن فلاتة ومنصور الدوسري في الوسط وحل الثنائي أترام وماني في خط الهجوم.
وبعد مرور الدقيقة العاشرة من اللقاء بدأ الشباب يفرض حضوره ويصل إلى مرمى الاتحاد ولكن التسرع طغى على ألعابه الهجومية وشدد (زوماريو) الرقابة على شيكون الذي كان مشاغباً لدفاع الشباب ومزعجاً في امداداته للهجوم وساعده محمد نور في بناء الهجمات على الطرف الأيمن ولكن حضور هجوم الاتحاد داخل المنطقة لم يكن جيداً واضطر اترام وماني للتراجع إلى وسط الملعب في ظل الرقابة المشددة عليهما من رضا تكر والشاطر والأول مارس معهما الشد والإعاقة في سبيل عدم الاستحواذ على الكرة.. وافتقد وسط الفريقين للتمريرات المتقنة طوال نصف الساعة الأول من المباراة وإن كان وسط الاتحاد هو الأفضل والأكثر سيطرة ولم تكن انطلاقات الصقري على الطرف الأيسر (نافعة) في ظل الدفاع الشبابي المحكم وحاول زيد المولد فتح جبهة هجومية على الطرف الأيمن لملعب الاتحاد ولكن كل انطلاقاته ورفعاته لم يكتب لها النجاح.
وجاءت تحركات الارجنتيني (زاراتي) أقل من عادية في هجوم الاتحاد ولم يستطع فك التكتلات الشبابية وحرص الدفاع الشبابي على عدم الاندفاع وركز بالدرجة الأولى على تقليم أظافر الهجوم الاتحاد وبقي محمد أمين شبه وحيد في هجوم الاتحاد الأمر الذي سهل من مهمة دفاع الشباب ولم تبرز خاصية التسديد من خارج المنطقة لدى الفريقين.
@ عموماً الشوط الأول ظهر بصورة متوسطة وجاءت نتيجته كانعكاس طبيعي لتحفظ الفريقين وعدم الاندفاع الهجومي وفتح اللعب وظلت محالات التسجيل (اجتهادية) من بعض اللاعبين.

حضور حمزة ورحيل زاراتي!!

في الشوط الثاني اضطر كاندينو الاستعانة بحمزة إدريس والاستغناء عن الارجنتيني (زاراتي) الذي كان الاتحاد بوجوده وكأنه يلعب بعشرة لاعبين وكرر العميد سيناريو بداية الحصة الأولى عندما بادر بالهجوم وهدد مرمى الشباب خلال الخمس دقائق الأولى (مرتين) ولكن دفاع الشباب كان لذلك بالمرصاد ونجح راشد المقرن في إبعاد أكثر من كرة خطرة عن مرمى فريقه واعتمد الشباب في غزو مرمى الاتحاد من العمق في ظل عدم نجاحه بالغزو عن طريق الأطراف وجاءت تحركات وسط الاتحاد هي الأفضل ولعبت الخبرة لدى معظم عناصره دوراً كبيراً في ذلك عكس الوسط الشبابي الذي كان يحتاج للقائد والموجه حتى تكون تمريراته أكثر اتقاناً وافتقدت الهجمات الاتحادية عن طريق الأطراف للمتابعة والنهاية السليمة وحاول حمزة إدريس الهروب عن الرقابة بالخروج من المنطقة وشهدت الدقيقة (59) تسديدتين خطيرتين للاتحاد ولكن المقرن أبطل مفعولها بقبضته عندما أبعدهما وطوال الربع الساعة الأول من الشوط الثاني لم يشكل الشباب خطورة حقيقية على مرمى مبروك زايد باستثناء تسديدة (أترام) التي أبعدها حارس الاتحاد إلى ضربة زاوية وعند الدقيقة (17) ارتعدت فرائص الشبابيين من انفرادية حمزة على الطرف الأيمن ولكنه سدد الكرة بالشبك الخارجي ومع مرور الدقيقة (68) استعان (زوماريو) بفيصل العبيلي بديلاً لعبده عطيف بهدف الاستفادة من أدواره الدفاعية ومساندة الوسط ورد عليه كاندينو باخراج محمد أمين والزج بالحسن اليامي لزيادة الضغط الهجومي وخلخلة تماسك الدفاع الشبابي.

حسمها مانجا

مع مرور الوقت كثف الاتحاد من هجومه وبدا أكثر شجاعة في الوصول إلى مرمى المقرن وفي غمرة الاندفاع الاتحادي حمل (مانجا) شعلة أفراح أنصار فريقه عندما تبسم في مرمى مبروك بهدف رائع اثر متابعته للكرة قبل أن يوقع على دخولها كهدف جاء ثمنه حمل كأس المليك الغالي والعودة إلى ساحة الانجازات والتمثيل الخارجي للاندية السعودية وإعلان تفوق زوماريو على مواطنه كاندينو في لقاء الحسم من خلال واقعيته والتعامل مع اللقاء وفق امكانات فريقه ونقاط القوة والضعف لدى الاتحاد فضلاً عن تغييراته التي كانت تتم حسب حاجة الفريق.

نقاط سريعة

تحركات حكم المباراة اتسمت بالهدوء وحاول قدر الإمكان عدم استخدام الصافرة بحثاً عن عدم تعطيل المباراة وجاء حضوره جيداً بالقرب من الأخطاء.
الارجنتيني (زاراتي) كان عالة على هجوم الاتحاد وتحركاته لا توحي بأنه لاعب كرة قدم.
أظهر دفاع الاتحاد تفاهماً رائعاً بين عناصره وتصدى لهجمات الشباب قبل أن يسقط في النهاية.
التحفظ من الفريقين في الشوط الأول غيب الإثارة عن جو المباراة ولم يكن الأداء موازياً للحضور الجماهيري الكبير.
مانجا استدرج دفاع الاتحاد خارج منطقته معظم وقت المباراة وفي الوقت المناسب حسم اللقاء لصالح فريقه وهكذا هي الصفقات الارجنتينية (الرابحة).
إدارة الشباب عملت بصمت وخططت بهدوء وتوجت ذلك بحصد أهم بطولة محلية.

صحيفة الرياض

^^^^^^^^^^

أسيرة الآهات
19 / 06 / 2004, 36 : 08 AM
ولي العهد يتوج الشباب بطلا

http://www.okaz.com.sa/okaz/Data/2004/6/19/Media_117825.JPG

استحقها الليث الابيض.. ونالها شيخ الاندية بهدوئه ووقاره وثقته وحسن تعامله مع النهائي الكبير.. وبحضور بهي لراعي المباراة سمو ولي العهد الامين جاء التتويج رائعا ولائقا بكأس المليك الذي رفض كل الترشيحات وارتمى في احضان الشبابيين او القادمين الجدد ليذهب العميد بطل عنفوانه وجماهيره ووصوله المبكر وسجله الخالي من الهزائم ضحية اليوم الكبير ليتلقى اول هزيمة أليمة وليسقط كل كبرياء كندينو والفريق الذي لا يهزم ونجوم الملايين والصفقات الوهمية لتبقى الحقيقة في ارض الملعب.
الشباب بطلا والاتحاد وصيفا في لقاء لايليق بمستوى النهائيات فنيا لكنه جاء هادئا تحكيميا بقيادة الايطالي دي سانتوس الذي قادها الى بر الامان دون اخطاء.

شوط الانكفاء وجس النبض

من النادر ان يمارس فريقان يلعبان على اغلى الكؤوس بمثل هذا التحفظ وجس النبض الذي امتد طيلة فترات الشوط الاول.
فالاتحاد الذي يلعب على ارضه وبين جماهيره الغفيرة ظل حذرا في ممارساته الهجومية وانكفاء كندينو على نفس خطته 4/4/2 معتمدا على النقل الجماعي والتمريرات الطولية لمهاجمين بطيئين هما زاراتي ومحمد امين اللذان غاب عنهما اي تجانس فالاول اتضح انه مقلب كبير حتى لو التمسنا له العذر في قصر مدة التناغم والانسجام مع الفريق فلم يبدو على ادائه اي تميز يستدعي تلك الضجة ليشارك في النهائي اما محمد امين فقد اختفى وحيدا وسط رباعي الدفاع الشبابي وتحت مظلة لاندومار وصالح صديق طيلة هذا الشوط فيما كان خط وسط الاتحاد اقل فاعلية بعد ان ضاقت عليه المساحات بوجود خماسي الوسط الشبابي ولم تبرز خلال هذا الشوط اي محاولات يمكن ان تشكل فرصا حقيقية للتسجيل فيما كانت الهجمات الشبابية المرتدة منطلقة من منطقة العمق التي استظلت بتألق المنتشري ومراقبة تكر للمهاجم الشبابي الوحيد مانجا فأختفت اي خطورة بيضاء.

الوسط اهم

الشباب ركز على قفل كل مناطق التحرك وتضييق المساحات امام الاتحاديين.. لعب زوماريو بخطة 4/5/1,. دانت السيطرة في منطقة وسط الملعب للخماسي معاذ والغنام واترام المتراجع وعطيف والدوسري ولكن ظل الخجل الهجومي قائما في ظل وجود مهاجم واحد فقط وسط غابة سيقان اتحادية وكان من الطبيعي ان ينتهي هذا الشوط سلبيا وبمستوى اقل من المتوسط وبدا للجميع ان لعبة المدربين لم تخرج اللاعبين من مرحلة جس النبض والتحفظ الشديد.

شوط الحسم

جاء تغيير كندينو للارجنتيني زاراتي واقعيا ولكنه متأخرا اذ كان لابد لحمزة أدريس ان يكون متواجدا لخبرته في مثل هذه النهائيات..
كان هذا التغيير ايجابيا للاتحاد الذي اندفع طيلة ربع ساعة تقريبا بحثا عن فرص حقيقية ولكن الحارس الشبابي راشد المقرن كان فريقا لوحده.. تصدى لكل كرة عرضية وارتمى على كل تصويبة مفاجئة ويرجع له الفضل كثيرا في صمود الشبابيين ووقوف النتيجة عند حدود التعادل السلبي طيله هذا الشوط الى ان بدأ زوماريو في التغيير الذي بدا ايجابيا بدخول فيصل العبيلي بديلا لعبده عطيف لتتحول الهجمات الشبابية اكثر خطورة ومنها جاء الخطأ القاتل للمنتشري من كرة عرضية للظهير المهاجم لاندومار الذي مررها لمانجا المتمركز ليخطفها في لحظة تردد المنتشري ويضعها بالدقيقة 37 ارضية هادئة على يسار مبروك زايد ليكون الحسم النهائي للقاء ضعيف فنيا وليخطف الليث الجديد بشبابه الكأس الغالية مستفيدا من الارتباك النفسي الذي طغى على لاعبي الاتحاد ليذهب الكأس في غفلة لبطل جديد استطاع بهدوئه وثقته ان يسقط العميد صاحب اكثر الترشيحات ويلحق به اول هزيمة لتكون النهاية أليمة وقاسية فيما طارت الفرحة لتسكن الرياض عاصمة الموحد التي حق لها ان تفخر ببطلها المتوج بالذهب حتى لو كان هذا التتويج غير مقنع للكثيرين وخصوصا كندينو الذي سيغادر من الباب الاوسع بعد ان وقف متفرجا دون حراك ليفقد الاتحاد البطولة الثانية ويلوي الشباب عنق الحقيقة المرة.. ضاعت على الاتحاد واختطفها الليث من فم الجميع فهنيئا له الكأس وهنيئا لأهل جدة نوما مبكرا بعيدا عن وجع الرأس.

صحيفة عكاظ

سند
19 / 06 / 2004, 43 : 09 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أسيرة الآهات

مجهود وموضوع تشكرين عليه

وما قصرتِ


كفيتٍ


ووفيتِ

وسديتِ

وربي يرد حبيبنا محسون على خير



بس يا ليت

حطيت بعض المنقا مع الصور لزوم الحلى :fraud:


ولا عزاء لموج البحر


هاذي الكووووو :sunshine1 ووووورة

هاذي الكووووو :sunshine1 ووووورة


مشكورة على المجهود الفائق
والمتابعة الرائعة



سند مو مشجع شباب00بس فطاسه :sunshine1

غيث السماء
19 / 06 / 2004, 47 : 09 PM
مبرووووووووووووك مبرووووووووووووووك
لنادي الشباب

والله اني توقعت انه يفوز
واحساسي كان يقول لي بيفوز

و اول مرة اتابع مبارة بناء على رغبتي والله كله غصبن عني
بس اكيد ما كملتها بس شوط الول ولوزين كملته بعد
كان خاضري اكمله بس لو لا الم بطني كان

المهم انه فاز فريق الشباب
مثل ما فاز فريق الشباب البحريني بس كان نتيجة المباراة النهائية على ما اذكر 2/1 <-- لازم تدخل البحريني في الموضوع هههههههههههههه

شكرا اسيرة

أسيرة الآهات
19 / 06 / 2004, 24 : 11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

*** سند ***

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هلا بك أخوي

منووورنا دوووم

يسعدك ربي

هلا باللي ما يشجع الشباب

والسالفة طلعت فطاسة يعني؟؟؟

أسيـــ الآهات ـــــرة فطاسة <<< تقلد سند

أسيرة الآهات
19 / 06 / 2004, 30 : 11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

*** غيث السماء ***

كان خاضري اكمله بس لو لا الم بطني كان

يسعدك ربي

وسلامات ما تشوفين شر

عساك ألحين أحسن

عزيزتي

شاكرة لك تواجدك ومتابعتك

والله لا يحرمنا

،،، في أمان الله ،،،

أسيـــ الآهات ـــــرة

صمتي سما
23 / 06 / 2004, 50 : 09 PM
مبارة تقهـــرررر :035:
والله أعصابي راحت فيها ذاك اليوم :vb_smoke:
بس برضه مبروك ويستاهلوا الشباب :087:

وغير إن الإتي كان بطل الدوري ،، كان في فرق كبير بينه وبين الفريق اللي ماخذ المركز الثاني ..
كانه يلعب في الدوري لوحده :cima:

بس هذي كرة القدم يوم لك ويوم عليك :hippie:
مشكورة أسيرة الله يعطيكِ العافية يا قلبو ..
تحياتي ..

أسيرة الآهات
24 / 06 / 2004, 47 : 01 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

*** صمت سما ***

شو مين هووون؟؟؟

منوورة وربي الصفحة

يسعدك ربي

أتاريكِ اتحادية وحنا ما ندري

مرور أسعدني كثييير

،،، في أمان الله ،،،

أسيـــ الآهات ـــــرة