منتديات الوئام

منتديات الوئام (http://www.alweam.net/vb/index.php)
-    || اوْرآق مُلَوَنة .. (http://www.alweam.net/vb/forumdisplay.php?f=1)
-   -   هل فعلا تحبها ؟ ~ (http://www.alweam.net/vb/showthread.php?t=89295)

رآنيا 17 / 07 / 2013 58 : 12 AM

هل فعلا تحبها ؟ ~
 
سؤال اطرحه لك اخي القاريء .. هل فعلا تحب أمك ؟؟ , أم أنك تقولها بلسانك فقط

في إحدى الأيام قابلت طفلة عمرها تقريبا سبع سنوات فاجئتني حينما بدأت تشكي عن والدتها وتتذمر من طلباتها الكثيرة وأخذت تتكلم وتتكلم حتى ملت , وأقترحت أن ألعب معها
في اثناء اللعب , طلبتها في المرة الاولى كأس ماء , وفي المرة الثانية طلبت منها ان ترفع الالعاب , وفي المرة الثالثة طلبت منها تنظيف الغرفة .

وهكذا استمرت طلباتي , ولو كنت مكانها لتذمرت وتأففت إلا أنها كانت تنفذ طلباتي وهي مسرورة جدًا .

توقفت عن طلباتي وأجلستها الى جانبي قلت لها حبيبتي هل أتعبتك فقالت ( لا )
قلت لها : هل تضجرتي من طلباتي الكثيرة والمتعبة فقالت : ( لا)
قلت لها : طيب .. أخبريني لماذا لم تتذمري ولم تتضجري من طلباتي بالرغم من اني اتعبتك كثيرًا
قالت : ( لأني أحبك )
قلت لها : وهل كل شخص تحبينه تسمعين كلامه
قالت : (نعم)
قلت لها فإذَا أخبريني هل تحبين أمك بقدر حبك لي قالت : (نعم)
قلت لها : لا أظن أنك تحبينها حقًا
قالت : ( بلى انا أحبها كثيرًا )
قلت لها لو كنتي تحبينها حقًا ماتذمرتي من طلباتها وما شكوتي منها ابدًا
سكتُّ هنيهة ثم أردفت قائلةً لها :
حبيبتي إن الانسان الذي تحبينه ستبذلين قصارى جهدك لارضاءه , فلما لا تبذلين جهدك لإرضاء أمك فهي الأحق بذلك


نعم لما لا أبذل جهدي لإرضاء أمي
إذا طلبت مني شيئًا رفعتُ صوتي عليها وإن طلب مني صديقي شيئًا لرددت عليه بإبتسامة ( من عيوني ) !
حملتني تسعة أشهر وهي في شوقٍ للقائي ونسيت ألم الولاده حين سمعت بكاءي
كم سهرت ليالي من أجلي فأنا حلمها وانا مستقبلها والآن بعد أن كبرت عققتها !!
هل هذا هو العدل بنظركم ؟
جاء رجل الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يارسول الله من أحق الناس بحسن صحابتي ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أمك ثم أمك ثم أمك ثم أبوك "

إخوتي في الله علينا النظر في قلوبنا هل لأمهاتنا مكان فيها
هل فعلًا نحن نحبها أم أن حبها صارت كلمة تجري على ألسنتنا تعودنا عليها منذ الصغر ؟
أو أن حبها هي كلمات فقط أكتبها كخاطرة أو قصيدة ؟


فلنراجع أنفسنا ففي يوم من الايام أخيتي ستكونين أمًا , وستكون يا أخي والدًا .

عندها سنشعر بما يشعر به والدانا تجاهنا وسنعلم مقدار حبهم لنا وتعبهم من أجل إرضائنا .

بقلمي ~

wafei 17 / 07 / 2013 31 : 02 AM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
...................

...



بداية موفقة من خلال هذا الطرح الراائع الجميل والهادف
بحق من تجف الأقلام امام التعبير عن حبها

فعلاً
حب الوالدين لايشابهه حب والاحسان اليهما لايشابهه احسان
وبقدر الحب والرضا لوالدينا نجد من ابنائنا المثل بالمثل !


" رب ارحمهما كما ربياني صغيرا "




شكراً لك ولقلمك



سلمت يداك


كلك ذوق


...

رآنيا 17 / 07 / 2013 48 : 02 AM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
حياك الله اخي
اسعدك المولى وأقر عيني والديك بك
اسعدتني بمرورك ومشاركتك الطيبة

رعاك الله ~

رحـــــــــيل 17 / 07 / 2013 34 : 05 AM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
..

يستهويني كثيراً الحديث عن الوالدين
فأصدق العلاقات الانسانيه هي علاقتنا بوالدينا
هُما فقط من تزداد محبتهم لنا رغم تقصيرنا بحقهم
نتضجر أحيانا من اهتمامهم الزائد و توجيهاتهم ولكننا موقنين أنهم جنة الدنيا
فابتسامة رضا من أحدهم تكفي لنكون أسعد الناس

أسأل الله لوالدي و والديكم الرحمة والمغفرة في الدنيا والآخره

طيف المحبه ..
راق لي قلمك
وأسلوب طرحك
بدايه رائعه ومميزه

دمتِ بكل خير

رآنيا 17 / 07 / 2013 05 : 08 AM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
جزاك الله ووالديك الفردوس الأعلى من الجنه
بورك المرور حياك الله اخي ~


مياسم 17 / 07 / 2013 26 : 08 AM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
اكيد احبها :laugh2: الله يقدرنا على تقديم لو جزء بسيط من الي تقدمه لنا ويعيننا على برها ويحفظ امهاتنا وامهات المسلمين جميعا ....













بدايه رائعه ومميزه دمتِ بكل خير:(

رآنيا 17 / 07 / 2013 18 : 09 AM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
اللهم آمين اسعدكِ المولى غاليتي مرورك مبهج ~

خلف الجابري 17 / 07 / 2013 50 : 03 PM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
..

موضوووع مهم وهادف عن الام..

وهذا الحب الحقيقي وان يستاهل يسمى حب وهو حب الوالدين ..


رزقنا وياكم برهم وحبهم..


تحيه لك يارااااقيه..

تالين 17 / 07 / 2013 42 : 05 PM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
_

أه يأماما رمضان بدونك مو رمضان

><

_

عبدالله 12 17 / 07 / 2013 56 : 09 PM

رد: هل فعلا تحبها ؟ ~
 
جزاك الله خير أختي الكريمة طيف المحبة
لطرح هذا الموضوع المهم عن علاقتنا بأمهاتنا،
وكيف أن علينا ان نراجع ما نقوم به تجاه والدينا حتى نتأكد من قيامنا
بما أوجبه الله علينا من طاعة وبر بهما،
والذي ستعود فائدته علينا في الدنيا وفي الآخرة.

لا يقتصر الأمر على الأطفال في عدم إظهار المحبة للأم،
بل يتعدى ذلك إلى بعض من يُطلق عليهم أنهم "رجال" ممن يمارسون العقوق الفعلي والعقوق اللفظي
مثل الإشارة إلى الأم عندما يتحدثون عنها بلفظ "العجوز".


أعتقد بأن أكثر من يدرك قيمة الأم ومكانتها هو من فقدها،
حيث سيشعر من فقدها بأنه قد فقد الصدر الحنون الذي نلجأ إليه في كل أحوالنا،
سيشعر بأنه قد فقد السقف الذي يحميه من أشعة الشمس،
ومن المطر،
ومن عناء الأيام،
ومن يدعوا له بصدق يل نهار.


رب ارحمهما كما ربياني صغيرا.

دمتِ أختي الكريمة بخير وعافية.


الساعة الآن 13 : 01 PM بتوقيت السعودية

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by
9adq_ala7sas

[ Crystal ® MmS & SmS - 3.7 By L I V R Z ]