منتديات الوئام

منتديات الوئام (http://www.alweam.net/vb/index.php)
-    || اوْرآق مُلَوَنة .. (http://www.alweam.net/vb/forumdisplay.php?f=1)
-   -   أثر المحبة (http://www.alweam.net/vb/showthread.php?t=86896)

عبدالله 12 02 / 04 / 2012 03 : 01 PM

أثر المحبة
 

من طبيعة الحياة أنها متقلبة وفيها الكثير من التناقضات، فهي لا تبقى على حال ثابت،
ففيها السرور وفيها الحزن،
فيها الأمل والألم،
فيها الصحة والمرض،
وفيها الوفاء ومثله الغدر،
وفيها اللقاء وفيها الفراق.

ومن المعروف بأن في الحياة من قد يتسببون في مضايقتنا وتعاستنا سواء كان ذلك تعمداً أو بدون قصد،
ولكن في هذه الحياة أيضاً هناك من ينيرون دروبنا بالبسمة والتفاؤل والأمل والحب.

ولهذا فالحياة ليست متعبة كلها، بل الأصح أن نقول بأنها وبوجود من نحب ستكون جميلة ورائعة وذلك لأنهم قادرون على امتصاص الكثير من الآلام بحنانهم الصادق وتضحياتهم اللامحدودة.
وسينبع إحساسنا بالرضا والسعادة من دواخلنا ومن قدرتنا على أن نحمي مشاعرنا الداخلية من التشويش، وان نبعد عنها كل عوامل التأثير السلبي لئلا نمكّن الآخرين من التنغيص علينا.

والجمال بهذه الصورة إحساس شفاف ورقيق، ولكنه أيضاً سياج قوي وغير قابل للاختراق، كما أن الحب نفسه نفحة زاخرة بالحس الإنساني المتدفق المستمر تسري في عروقنا، تدغدغ مشاعرنا، تمتعّنا من الداخل وتملأ مشاعرنا حنانا لا حدود له.

وبرغم ما في الحياة من تغيرات وتقلبات، فإن الأحبة يفتحون مشاعرنا ونفوسنا على عوالم رائعة لا تعترف بمفردات الحقد والكراهية والخداع والألم، لأن هذه الكلمات لا وجود لها في قاموس المحبين، ولأنه لا متسع لديهم للتفكير فيها أو الانشغال بأزيزها مع من حولهم
فالمحب وبكلمة واحدة منه يحيل همومك إلى سعادة،
وبابتسامته الصادقة يبدّل حزنك إلى سرور،
وبلفتة حانية منه يزيل تشتتك ويغمرك بالحنان،
وبسؤاله عنك يزرع في أيامك الأمل.

. . . وهكذا تبدوا الحياة جميلة وهادئة بوجود من نحب، وهذا لن يتأتى ما لم نحب الغير حتى يحبونا.

خلف الجابري 02 / 04 / 2012 11 : 01 PM

رد: أثر المحبة
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله 12 (المشاركة 929834)


فالمحب وبكلمة واحدة منه يحيل همومك إلى سعادة،
وبابتسامته الصادقة يبدّل حزنك إلى سرور،
وبلفتة حانية منه يزيل تشتتك ويغمرك بالحنان،
وبسؤاله عنك يزرع في أيامك الأمل.



اي والله انك صدقت هنا اقوول صح لسانك يابو عاابد

ومع الصلاه والعافيه الدنيا حلوووه ومع الحلوين اللي من تشوفهم بعضهم يرد لك الفرح

المتألق والمبدع حبيبنا عبدالله الف شكر على ذا الطرح

عبدالله 12 02 / 04 / 2012 30 : 01 PM

رد: أثر المحبة
 
الله يسعدك أخي الحبيب خلف
والله أنك جبتها :
العبادة + العافية + المحبة = السعادة في الدارين


الله يحفظك ويرعاك.

رحـــــــــيل 03 / 04 / 2012 33 : 09 AM

رد: أثر المحبة
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله 12 (المشاركة 929834)

في هذه الحياة أيضاً هناك من ينيرون دروبنا بالبسمة والتفاؤل والأمل والحب.


الله لايحرمنا منهم

هم بحق مصدر سعاده وتفاؤل وبوجودهم تتشتت الهموم وتزول

ولكن هل تساءلنا ان كنا نحن مصدر سعادتهم ؟

وان كنا نعطيهم مايستحقونه من الحب والاهتمام كما أعطونا

وهل وجودنا بحياتهم يبعث للنور والتفاؤل كوجودهم بالنسبة لنا

أخوي عبدالله ~
سطور نسجت من أرق الاحاسيس واسماها
لا عدمنا قلمك ونور حرفك
دمت بكل خير

شموع الغربية 03 / 04 / 2012 52 : 10 AM

رد: أثر المحبة
 
وسينبع إحساسنا بالرضا والسعادة من دواخلنا ومن قدرتنا على أن نحمي مشاعرنا الداخلية من التشويش..
ان نبع ذلك الشعور الصادق من دواخلنا تجاه مشاعرنا فسنحصل على حصانة او مناعه ضد أي تشويش
الأحبه وهم الصحبةالصادقه تجدهم أينما احتجت وبلسم لألآمك ،بهم تحلو الحياة ففي افراحنا والامنا وامالنا نجدهم
اخي عبدالله ابدعت بما كتبته يمينك
دمت للابداع مصدر وللتميز عنوان ..
دمت بكل خير وسعااادة

فتى الجميزه 04 / 04 / 2012 21 : 03 AM

رد: أثر المحبة
 
صحيح أن المحبه هي أساس الحياه ولا حياه بدون محبه
فقد نجد أن الكثير منا قد يختلفون في أمور كثيره وقد تجد البعض
لا يتفق مع الأخرين اطلاقاً ولكن تجدهم في أمر واحد مترابطين متحابين
وهو الحب في الله عز وجل ورسوله صلى الله عليه وسلم
ومقام الحب مقام عظيم وياليت ان الكل ينتبه له والمسلم يجب ان يحب
لاخيه مثل مايحب لنفسه يقول ربناجل وعلا(اين المتحابون بجلالي اليوم
اظلهم بظلي يوم لاظل الا ظلي)حديث شريف


الاخ الحبيب وكاتبنا المتميز عبدالله 12شكراً لك على هذا الطرح الجميل
والمميزكما عهدناه منك دائماً,
هذا ولشخصك الكريم شكري وتقديري
وتقبل مروري

عبدالله 12 04 / 04 / 2012 48 : 08 AM

رد: أثر المحبة
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رحـــــــــيل (المشاركة 929915)
ولكن هل تساءلنا ان كنا نحن مصدر سعادتهم ؟
وان كنا نعطيهم مايستحقونه من الحب والاهتمام كما أعطونا
وهل وجودنا بحياتهم يبعث للنور والتفاؤل كوجودهم بالنسبة لنا


تساؤل مهم يدل على التفكير بالآخرين والبعد عن الأنانية.


أختي الكريمة رحيل :
اعتقد بأن من يحرصون على العطاء وإسعاد الآخرين هم أحد نوعين:
إمّا أن يكونوا من ذوي النفوس الكريمة الذين يحرصون على إسعاد غيرهم بدون انتظارٍ للمقابل . . لأنهم يشعرون بأنه يكفيهم أن يشعر الغير بالسعادة، أو الرضا على أقل تقدير.


النوع الآخر، هم من يُحبون أفراداً بعينهم، وبالتالي هم يحرصون على إسعادهم. . . ولذا فإن المقابل الذي سينالونه هو راحة ومحبة المحبوبين،

إن من يُعطي ويُحب بصدق لن ينتظر أي مقابل عندما يشعر بأنه قد اسعد من يحب، لأنه يكون قد نال المقابل إذا شعر بمحبة من أحبهم.

المتميزة رحيـــل:
تقبلي شكري وامتناني لجميل مداخلتك،

دمتِ بصحة وسعادة.

عبدالله 12 04 / 04 / 2012 58 : 08 AM

رد: أثر المحبة
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شموع الغربية (المشاركة 929918)
الأحبه وهم الصحبةالصادقه تجدهم أينما احتجت وبلسم لألآمك ،بهم تحلو الحياة ففي افراحنا والامنا وامالنا نجدهم

مراقبتنا المتميزة شموع

أشكر لكِ مداخلتك وإضافتك المهمة حول الأحبة الذين يجعلوننا نشعر بحلاوة الحياة،

فهم يزيدون من سعادتنا في أفراحنا،

وهم من يقللون من حزننا في أتراحنا،

وهم من يمدون أيديهم لنا في كل وقت.


دمتِ أختي الكريمة بخير وعافية.

عبدالله 12 04 / 04 / 2012 07 : 09 AM

رد: أثر المحبة
 
أخي العزيز فتى الجميزه

أشكر لك مداخلتك القيّمة حول أهم وأثمن أنواع الحب، وهو حب الله ورسوله صلى الله عليه وسلم،
والتحاب في الله، حيث يظل الله المتحابين فيه بظله يوم لا ظل إلا ضله.

أسعدني مرورك ومداخلتك القيّمة،
أدام الله عليك أخي العزيز الصحة والسعادة.

ملكة الاحساس 09 / 04 / 2012 18 : 01 AM

رد: أثر المحبة
 
اقتباس:

ومن المعروف بأن في الحياة من قد يتسببون في مضايقتنا وتعاستنا سواء كان ذلك تعمداً أو بدون قصد،
ولكن في هذه الحياة أيضاً هناك من ينيرون دروبنا بالبسمة والتفاؤل والأمل والحب.

فعلا لولا وجود اشخاص ينيرون لنا طريقنا ويحملون في قلوبهم الحب والامل والاخلاص
لكانت هذه الحياة تعيسة


ربي يسعد قلبك ياخووي ..


الساعة الآن 29 : 04 PM بتوقيت السعودية

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by
9adq_ala7sas

[ Crystal ® MmS & SmS - 3.7 By L I V R Z ]