منتديات الوئام

منتديات الوئام (http://www.alweam.net/vb/index.php)
-    || اوْرآق مُلَوَنة .. (http://www.alweam.net/vb/forumdisplay.php?f=1)
-   -   الجوال (1) (http://www.alweam.net/vb/showthread.php?t=94659)

عبدالله 12 04 / 03 / 2019 19 : 03 AM

الجوال (1)
 
لا ينكر أحد الدور المهم الذي لعبه الجوال في حياتنا منذ بداية استخدامه، وكيف أزداد هذه الدور أهمية بعد استخدام الأجهزة الذكية التي جعلت الجوال يرتبط بكل شيء تقريباً في حياتنا، حيث أصبح معظمنا يستخدمه إضافة للاتصالات، كمصدر للمعلومات، لإنجاز معظم معاملاتهم الحكومية والتجارية، وغير ذلك من الأعمال.
وكما هو الحال في بقية المخترعات فإن الأصل فيها والأعم هو الفائدة، ولكن عدم الاستخدام لصحيح من قبل البعض لها قد يؤدي إلى مخاطر صحية، وملاحظات اجتماعية تأتي بسبب سوء الاستخدام وليس بسبب الأجهزة نفسها.
وهناك العديد من الملاحظات والإشكالات التي تحدث نتيجة للاستخدام المفرط / الغير مقنن لجهاز الهاتف الجوال:-
1- من بين تلك الإشكالات التي تحدث ويتكرر حدوثها من قبل البعض هو التعلق القوي جداً باستخدام الجوال إلى درجة الإدمان دون تقنين، فنرى البعض في المجالس العامة والخاصة "ممتطياً صهوة جواله" دون أي اعتبار للحاضرين وخاصة كبار السن من الأهل وغيرهم، حيث يُظهر هذا التصرف قلة احترامه لهم، وذلك من خلال تفضيل الجوال عليهم، وانشغاله بجواله عنهم على الرغم من عدم أهمية ما يتابعه – في الغالب -، كما أن الاستخدام المفرط للجوال يكون على حساب مهام أخرى للشخص يتقاعس عن تنفيذها بسبب انشغاله بالجوال مثل إداء الصلوات، أداء الواجبات المدرسية، الحصول على النوم الكافي وخلاف ذلك من المهام والواجبات.
2- السبب السابق جعل اللقاءات وخاصة العائلية منها لقاءات أجسام فقط بينما الغالبية منهم مشغولون بعوالمهم خارج مكان اللقاء من خلال الجوال. وليست هذه الملاحظة محلية فقط بل على مستوى العالم تقريباً، فقد رأيت قبل يومين في أحد المطاعم عائلة مكونة من خمسة أشخاص كنا نجلس في طاولة مجاورة لهم. والذين بمجرد جلوسهم على كراسيهم أخرج أربعة منهم جوالاتهم وانشغلوا بها، بينما بقي الأب متابعاً لما يجرى من قبل من معه، ثم نبههم عدة مرات لترك جوالاتهم بعد ما تعب من "استحلاب" الحديث معهم. بعد مضي ربع ساعة تقريباً قام الأب وتوجه إلى المحاسب ودفع ثمن الطعام الذي كان قد تم طلبه سابقاً تاركاً المطعم لبقية أسرته بعد ما يئس منهم، وقد يكون رغبة منه في تعليمهم درساً.
3- لا يخفى على الجميع المخاطر الصحية التي تنتج من كثرة استخدام الجوالات على نظر المدمنين على استخدامها، على الرقبة، وعلى الأعصاب، وغير ذلك من المصاعب الصحية التي تظهر على الشخص بعد فترة من استخدامه المفرط للجوال. ومن باب التندر قال لي طبيب من أقاربي لو كان لدي الفرصة في تغيير تخصصي لغيرته لأكون متخصصاً في مجال علاج الرقبة والعمود الفقري، فهذا من التخصصات التي سيزداد طلب الناس عليها في المستقبل القريب لمعالجة أثار الوضعيات الخاطئة أثناء استخدام الجوال لكافة الأعمار وخاصة صغار السن.
4- على الرغم من التأثيرات الكبيرة للملاحظات السابقة، فإن الأكثر دماراً منها هو إعطاء الأجهزة الذكية للأطفال وهم صغار السن وخاصة إذا لم يُصاحب ذلك تقنين المواقع التي يتم الإطلاع عليها ومتابعة لأوقات الاستخدام. ففي الأغلب أن ينتج عن الإفراط في ذلك ضياع دين الطفل، ثم تركه لقمة سائغة للفئات الضالة المتطرفة بكافة أهدافها والتي تهدف في مجملها للقضاء على الدين من خلال ابنائه، وكذلك تقويض الدول لتكون مسارحاً لهم وتحل بها الفوضى والخراب والأمثلة أمامنا واضحة للعيان.
الملاحظات السابقة يعرفها الجميع، ولكني أشُير إليها رغبة بالتذكير بعد أن بلغ السيل الزبى بسبب الاستخدام الخاطئ من قبل البعض لهذا الجهاز الذي كان من المفروض بأن يكون جهازاً مفيداً للجميع، لا سبباً للقلق خوفاً على من نعول، وحتى لا نكون قد فرطنا في الأمانة الملقاة على عواتقنا تجاه الله أولاً، ثم الدين والوطن وولاة الأمر.


ودمتم سالمين

wafei 04 / 03 / 2019 25 : 02 PM

رد: الجوال (1)
 
............


...





الجوال كان مفيد قبل ظهور الأجهزة الذكية
حين كان للاتصال فقط
لكن بعد ظهور الأجهزة الذكية اصبح الجوال وسيلة ترفيه اكثر من كونه وسيلة تواصل
واصبح وسيلة تواصل ووسيلة لتصفج الانترنيت ومن وسيلة تصفح الانترنيت تتعدد الوسائل وتتعدد الاستخدامات التي انا ان تكون نافعه او العكس
قبل الجوالات الذكيه لم يكن الجوال وسيلة ترفيه لذلك لم يكن هناك مدمني جوال ولم تكن هناك آثار مرضية ولم تكن هناك حالات مما سمعنا وشاهدنا والتي كانت بسبب العاب الاونلاين وضحايا الانترنيت
وان كانت موجوده عن طريق الاتصال بالكمبيوتر ولكن لم يكن التواصل والوصول اليها بالسهولة التي نجدها عن طريق الاجهزة الذكية
التي اصبحت بأيدي الكبار والصغار في كل مكان
وللأسف ان كبارنا اكثرهم مدمنين وصغارنا جميعهم مدمنين والاطفال في طريقهم للادمان ونحن السبب في ذلك
الآن اطفالنا اذا بكى احدهم اعطوه الجوال كلعبة حتى يسكت
وتطور الوضع واصبح الجوال لايكفي بدون اتصال انترنيت وتصفح لليوتيوب
وتطور الوضع وسيتطور اكثر والله يستر
فضلاً عن ذلك وعن تلك الأضرار
الجوال كان للتواصل ومع ظهور الاجهزة الذكيه
انتشرت من خلاله برامج التواصل
فاصبح تواصلنا لاسلكياً فقط
وهنا مشكلة اخرى
المهم موضوعك شيق وجدير بالطرح
لكن ماراح اضيف اكثر مما تفضلت به ياعبدالله
بس خلني اقوم الحق الصلاة :d098:




سلمت يداك

كلك ذوق


...

فتى الجميزه 05 / 03 / 2019 47 : 12 AM

رد: الجوال (1)
 
أولا ً حيااااك الله ياعبد الله


ثانياً مما لاشك ولاريب فيه أن الجوال سلاح خطير ذو حدين

أن أستعمل في طرق الخير وفي ماينفع الإنسان فهو أستفاد منه

وأن أستعمل في طرق الشر فهو دمار شامل للإنسان وكم هي مضار الجوال

التي لاتخفى على الكثير من الناس سواءً في أمور الدين أو أمور الدنيا

وماذكرته يابو عابد غيض من فيض وأضراره على المستخدم له

من الكبار والصغار أكثر وأخطر من ذلك وعلى سبيل المثال للحصر

أمراض العيون وتهيجها وعدم وضوح الرؤية وجفاف العين

بالإضافة إلى الصداع وآلام الظهر والرقبة وغير ذلك من الأمراض الخطيرة .

نسأل الله العلي العظيم الصحة والعافية والسلامة من كل شر

أخي الحبيب والمتميز عبد الله شكراً لك على جمال مواضيعك وأختيارك

الراقي والرائع ولك أجمل وأطيب تحياااتي ودمت في حفظ الباري

أبو خـ البجادي ـالد 05 / 03 / 2019 07 : 12 PM

رد: الجوال (1)
 
نعم مثل ما تفضل وافينا أصبح الجوال وسيلة ترفيه أكثر من وسيلة الإتصال
والدليل استخدام الأطقال له كوسيلة ألعاب وغيرها من الوسائل
الآن نلاحظ الجوال لا يفارق يد أي شخص سواء رجل أو إمرأة
وكأن الجوال مثبت بالكف
الزبدة أن منافعه كثيرة وأضراره كثيرة
وشكرا استاذنا عبدالله

عبدالله 12 06 / 03 / 2019 43 : 03 AM

رد: الجوال (1)
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wafei (المشاركة 974786)
............


...





الجوال كان مفيد قبل ظهور الأجهزة الذكية
حين كان للاتصال فقط
لكن بعد ظهور الأجهزة الذكية اصبح الجوال وسيلة ترفيه اكثر من كونه وسيلة تواصل
واصبح وسيلة تواصل ووسيلة لتصفج الانترنيت ومن وسيلة تصفح الانترنيت تتعدد الوسائل وتتعدد الاستخدامات التي انا ان تكون نافعه او العكس
قبل الجوالات الذكيه لم يكن الجوال وسيلة ترفيه لذلك لم يكن هناك مدمني جوال ولم تكن هناك آثار مرضية ولم تكن هناك حالات مما سمعنا وشاهدنا والتي كانت بسبب العاب الاونلاين وضحايا الانترنيت
وان كانت موجوده عن طريق الاتصال بالكمبيوتر ولكن لم يكن التواصل والوصول اليها بالسهولة التي نجدها عن طريق الاجهزة الذكية
التي اصبحت بأيدي الكبار والصغار في كل مكان
وللأسف ان كبارنا اكثرهم مدمنين وصغارنا جميعهم مدمنين والاطفال في طريقهم للادمان ونحن السبب في ذلك
الآن اطفالنا اذا بكى احدهم اعطوه الجوال كلعبة حتى يسكت
وتطور الوضع واصبح الجوال لايكفي بدون اتصال انترنيت وتصفح لليوتيوب
وتطور الوضع وسيتطور اكثر والله يستر
فضلاً عن ذلك وعن تلك الأضرار
الجوال كان للتواصل ومع ظهور الاجهزة الذكيه
انتشرت من خلاله برامج التواصل
فاصبح تواصلنا لاسلكياً فقط
وهنا مشكلة اخرى
المهم موضوعك شيق وجدير بالطرح
لكن ماراح اضيف اكثر مما تفضلت به ياعبدالله
بس خلني اقوم الحق الصلاة :d098:
...

أستاذي وافي:
أولاً: تقبل الله صلاتك وجميع أعمالك الصالحة.
ثانياً: أنت اختصرت الموضوع كله في عبارتك:" بعد ظهور الأجهزة الذكية اصبح الجوال وسيلة ترفيه اكثر من كونه وسيلة تواصل
فهذا هو الواقع فعلاً. الشيء المزعج أكثر أنه جمع من خلاله الفيديو، ألعاب الأطفال السابقة مثل الأتاري وخلافها وأضاف إليها الألعاب الممنوعة لمن هي في سن
الأطفال، وأضاف الطامة الكبرى وهي سهولة التواصل مع خلق الله من كل المشارب، وبالتالي أصبح لديه عالمه الخاص من خارج المنزل، بل من كل أماكن العالم،
وأصبح ارتباطه بأسرته ضعيفاً إن لم يكن معدوماً، وهنا تقع المشكلة الكبيرة التي يتحول عندها الشخص من عضو فعال في أسرته ومجتمعه ووطنه إلى عكس ذلك تماماً.
فعلاً، الأمر بحاجة إلى معالجة من كافة الجهات.

أسعدتني مداخلتك وإضافتك أستاذي.
دمت طيباً بحفظ الله.

عبدالله 12 06 / 03 / 2019 47 : 03 AM

رد: الجوال (1)
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتى الجميزه (المشاركة 974788)
أولا ً حيااااك الله ياعبد الله
ثانياً مما لاشك ولاريب فيه أن الجوال سلاح خطير ذو حدين
أن أستعمل في طرق الخير وفي ماينفع الإنسان فهو أستفاد منه
وأن أستعمل في طرق الشر فهو دمار شامل للإنسان وكم هي مضار الجوال
التي لاتخفى على الكثير من الناس سواءً في أمور الدين أو أمور الدنيا
وماذكرته يابو عابد غيض من فيض وأضراره على المستخدم له
من الكبار والصغار أكثر وأخطر من ذلك وعلى سبيل المثال للحصر
أمراض العيون وتهيجها وعدم وضوح الرؤية وجفاف العين
بالإضافة إلى الصداع وآلام الظهر والرقبة وغير ذلك من الأمراض الخطيرة .
نسأل الله العلي العظيم الصحة والعافية والسلامة من كل شر

الله يحييك أخي الحبيب فتى الجميزه ويحفظك ويزيدك من نعيمه،
أشكرك على مداخلتك المهمة، فالجوال كما تفضلت مفيد جداً إذا استخدمناه بالطريقة
الصحيحة المقننة، وقد يكون ضاراً على صحة الفرد، ترابط الأسرة، أمن الوطن
إذا تم استخدامه بطريقة غير صحيحة.
والأمر يحتاج إلى رقابة الأسرة بالنسبة للصغير، وللمراقبة الذاتية بالنسبة للكبير عمراً.
أسعد الله في الدارين أخي الحبيب.

عبدالله 12 06 / 03 / 2019 55 : 03 AM

رد: الجوال (1)
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو خـ البجادي ـالد (المشاركة 974804)
نعم مثل ما تفضل وافينا أصبح الجوال وسيلة ترفيه أكثر من وسيلة الإتصال

والدليل استخدام الأطقال له كوسيلة ألعاب وغيرها من الوسائل

الآن نلاحظ الجوال لا يفارق يد أي شخص سواء رجل أو إمرأة

وكأن الجوال مثبت بالكف

الزبدة أن منافعه كثيرة وأضراره كثيرة

وشكرا استاذنا عبدالله

شكراً لك شيخنا أبا خالد لكريم مرورك ومداخلتك.
فغلاً شيخي: أصبح من النادر أن ترى شخصاً لا يحمل الجوال في يده.
حقيقة أصبحت أخشي من أضرار الجوال وخاصة عندما أشاهد رجال "السيكيورتي" وغيرهم يستخدمونه أثناء تأديتهم لأعمالهم.

تشرفت بمداخلتك أستاذي الفاضل.
دمت برعاية الله وحفظه.

رآنيا 07 / 03 / 2019 12 : 02 AM

رد: الجوال (1)
 
صدقت ففي وقتنا الحالي يكاد لا يخلو بيت من الجوال والأجهزة الحديثة التي اخذت العقول بل الأرواح معها في بعض الأحيان
جزيت خيرًا على التذكير وعلى طرح هذا الموضوع اخي عبدالله وبورك فيك

~

عبدالله 12 07 / 03 / 2019 18 : 03 AM

رد: الجوال (1)
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رآنيا (المشاركة 974823)
صدقت ففي وقتنا الحالي يكاد لا يخلو بيت من الجوال والأجهزة الحديثة التي اخذت العقول بل الأرواح معها في بعض الأحيان
جزيت خيرًا على التذكير وعلى طرح هذا الموضوع اخي عبدالله وبورك فيك
~

وبورك بكِ أختي رانيا
فعلاً – كما تفضلتِ – هذه الأجهزة أخذت بعقول وأرواح البعض فأصبحت هي كل شيء بحياتهم تقريباً،
وهي آخر شيء يتركونه قبل نومهم، وأول شيء يتفقدونه عند الاستيقاظ.

أسعدتني مداخلتك أختي المتميزة،
حفظك الله بحفظه.


الساعة الآن 55 : 10 AM بتوقيت السعودية

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by
9adq_ala7sas

[ Crystal ® MmS & SmS - 3.7 By L I V R Z ]