عرض مشاركة واحدة
قديم 15 / 11 / 2018, 34 : 01 PM   #4
wafei 
مدير عام المنتديات

 


+ رقم العضوية » 1
+ تاريخ التسجيل » 16 / 04 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 36,685
+ معَدل التقييمْ » 9599
شكراً: 200
تم شكره 42 مرة في 40 مشاركة

wafei غير متواجد حالياً

افتراضي رد: موضوع للنقاش: المقالب

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله 12 نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
من تعريفات المقالب أنها خدعة للضحك والمزاح يقوم بها شخص أو أكثر على شخص آخر بهدف مفاجئته، وتسجيل ردود أفعالة. وقد تكون هذه المقالب قولية أو فعلية.
من المؤسف ان عدداً من المقالب تنتهي بحدوث ضرر جسدي أو نفسي على ضحية المقلب، بل أنه قد يترتب عليه أحياناً وفاة الضحية أو من قام بفعل المقلب من خلال ردة فعل من حدث عليه المقلب.
ومن المؤسف أكثر أن معظم القنوات التليفزيونية قد تبنت مقالب سخيفة للعامة تحت مسمى برنامج الكاميرا الخفية، أو ما شابهه من مسميات.
من المقالب القولية التي تمت الإشارة إليها سابقاً ما روته امرأة في الخمسينات من عمرها من أن أحد أقاربها اتصل بها من جوال ابنها، بعد أن غيّر صوته ليعزيها في وفاة ابنها في حادث مروري، ويطلب منها أن تُرسل أحداً إلى المستشفى لإنهاء إجراءات استلام جثة الأبن.
تقول الأم بأنها لم تتمالك نفسها وسقطت مغشياً عليها، ولم تستفق إلا في المستشفى وحولها أبنائها ومن ضمنهم الابن الذي قيل لها أنه قد مات، وكذلك قريبهم الذي اتصل بها "مازحاً" مخبراً إياها بوفاة ابنها، والذي حاول أن يعتذر من الأم التي لم تقبل اعتذاره.
كما أن مثل هذا النوع من المقالب هو تخويف الأطفال بالشرطة أو الجن.
أما المقالب الفعلية فعددها وأمثلتها لا يمكن حصرها، ولعلي أشير إلى مقطع كان متداولاً عن شخص في إحدى المدن الروسية كان يُحاول أن يضع رسالة يود إرسالها في صندوق البريد الموجود بالقرب من منزله، حيث كان بداخل ذلك الصندوق شخص قد اختبأ وكان دوره أن يُعيد إخراج أي رسالة يضعها الناس، وشخص آخر يقف عن بعد ليصوّر ردود أفعال الناس الذين يتم إعادة رسائلهم. ما حدث هو أن شخصاً يظهر أنه عصبي، وضع رسالته في الصندوق من خلال الفتحة المخصصة لذلك، ثم أُخرجت الرسالة مرة أخرى من نفس الفتحة. ُثم أعاد ذلك الشخص العصبي وضعها في الصندوق مرة أخرى، تكررت العملية ثلاث مرات، وبعدها أخرج صاحب الرسالة مسدسه وفتح الغطاء العلوي للصندوق وأطلق النار على من كان في داخلة، ولم يكن الوقت كافياً لزميله المصور أن ينبه صاحب الرسالة بأن الموضوع كله عبارة عن برنامج تلفزيوني.
ومن المقالب الفعلية أيضاً ارتداء الأقنعة المفجعة لتخويف الكبار والصغار بها في أوقات مفاجئة رغم ما فيها من خطورة على مرضى القلب والأطفال الصغار.


أحبتي:
ما رأيكم في المقالب؟،
وهل سبق وأن تعرضتم أو شاركتم في مقالب غير مقبولة؟.



صحيح يااستاذ عبدالله

طبعاً المقالب الهدف منها الضحك او استكشاف ردة الفعل لدى الطرف الآخر

لكن احياناً تكون مقالب يقول عنها البعض انها غبية بينما الغبي هو من قام بعملها دون مراعاة لما قد تنتج عنه

فأحياناً يكون المقلب مؤثر لدرجة الصدمة والتي قد يتعرض لها شخص لايتحمل الصدمة وقد يكون مبتلى بمرض لايتحمل الصدمات

واحياناً يكون المقلب مهيأ لردة فعل قاسية قد ينتج عنها ايذاء الطرف الاخر

والمشكلة ان البعض لايراعي ذلك مما قد يجعل للمقلب نتيجة مؤسفة

والامثلة كثيرة ومنها ماا اوردته في طرحك الجميل



بالنسبة لي

متعود اعمل المقالب الخفيفة

لكن مااحب تعمل في نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
والحمد لله المقالب التي مرت علي خفيفة جداً وتنتهي بالضحك









سلمت يداك ابا عابد





...

...

 

  رد مع اقتباس