عرض مشاركة واحدة
قديم 15 / 11 / 2018, 48 : 12 PM   #1
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,521
+ معَدل التقييمْ » 1235
شكراً: 16
تم شكره 62 مرة في 57 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي ضبط الحضور والانصراف في المنتدى

ما أن تهدى الأمور في الوئام وتعود المياه إلى مجاريها ليعود الجميع إلى أعمالهم وانتاجهم، حتى يقوم الأستاذ وافي "بعفس" الأمور وخاصة مع ناس محددين في المنتدى دون سواهم.
وكان آخر قراراته أن أصدر تعميماً يتضمن ان على الجميع استخدام نظام البصمة الموجود في مدخل المنتدى لإثبات حضورهم وانصرافهم، بينما خلف وعبدالله يتم اثبات حضورهما وانصرافهما بالتوقيع على كشف للحضور والانصراف في مكتب وافي وبحضوره، وإذا لم يكن موجوداً عليهما أن يذهبا ليوقعا في مكتب المراقبة الأستاذة رانيا في الدور الثاني، وعلى أن لا يستخدما المصعد في الطلوع والنزول (متقصدهم).

حاول المعنييون بالتوقيع مناقشته والاستفسار عن سبب تقصدهما بالذات ولكنه أصر على قراره قائلاً بكل ديموقراطية: "أنا حر".
بدأ العمل حسب التعليمات الجديدة وصار هذان الشخصان يوقعان للحضور والانصراف في مكتب المدير ويحاسبهما على الثانية قبل الدقيقة، وفي بعض الأحيان عندما يراهما مقبلين يقفل الباب علشان يطلعون يوقعون فوق ويتعبون بالطلوع والنزول.

في المقابل كانت الأستاذة رانيا الطيبة تحزن عليهم وتخليهم يوقعون متى ما وصلوا.
ولكنها مع مرور الأيام تغيّرت عليهم بعد أن عرف وافي أنها كانت تسامحهم في الدخول والخروج، حيث صارت بعد ذلك تقعد لهم على الدقيقة، ولا ترضى تعطيهم وجه.
وهنا أُسقط في أيديهم، ولم يكن أمامهم إلّا التوجه إلى الشيخ أبو خالد ليكلم وافي يخف عليهم شوي،
قال لهم أبو خالد: الصراحة أنا هالأيام مشغول إلى رأسي ... روحوا إلى الفتى وإن شاء الله ما يقصر معكم.
قالوا: ونعم والله بالفتى ما يقصر حتى مع اللي ما يعرفه.
قابلوا الفتى بعد المغرب وشكوا له حالهم.
قال: إن شاء الله أبي أبذل جهدي مع وافي.
..................

في الصباح جاء فتى الجميزه ومعاه دلة القهوة إلى مكتب وافي علشان يتوسط للثنائي.
بمجرد ما فتح الفتى الموضوع مع وافي،
قال له وافي: لو سمحت .. واللي يرحم والديك هذولا النفرين لا تجيب لي سيرتهم ولا ودي أنك تشغل نفسك في موضوعهم.. أطلب أي شيء بس لا تجيب لي سيرتهم.
المهم حاول فتى الجميزه يمين وشمال بس وافي كانت مقفله معاه.
.....

بعد الظهر اتصل الفتى بخلف وقال له ان وافي ما يبي أحد يتدخل في موضوعهم.
كمّل الثنائي دوامهم .. ومروا على رانيا علشان توقيع الخروج .. قالت لهم: معليش ... انتظروا باقي 40 ثانية .. ليش هو المنتدى فوضى ... ما فيه نظام؟ ... تدخلون وتخرجون على كيفكم.
طبعاً غلقت الـ 40 ثانية قبل ما تخلص كلامها وقالوا لها: يصير خير ...
....
وهم خارجين قابلوا وافي عند الباب، وقالوا له أن الأستاذة رانية تبصم أكثر الأيام بدال صديقتها تهاني اللي تجي متأخرة دائماً.
قال لهم وافي: ما لكم شغل.
...........

في اليوم الثاني جاب وافي كهربائي وطلب منه أنه ينقل مكان البصمة إلى داخل مكتبه علشان يشوف كل الموظفين في الصباح وفي نهاية الدوام، ويشوف إذا رانيا تبصم بدال أحد ولا لا.
صار وافي يصلي الفجر ويجي إلى المنتدى مباشرة علشان يشوف بنفسه اللي يبصمون،
فوجئ أن تهاني كانت أول وحدة تحضر في الصباح، وبعدها المالودية ورانيا. وعندها عرف ان الثنائي كانوا يحاولون يوقعون بينه وبين رانيا.
وأخيراً وصل خلف وخويه وكان وافي بانتظارهم .. وخصم عليهم يومين بسبب تأخيرهم ...
قالوا له: ما دام خصمت علينا خلينا نرجع للبيت .. قال لهم: لا.
داوم الثنائي ونفسياتهم تحت الصفر بمسافة 6 كيلو متر.
....

في الليل جلسوا يتشاورون في موضوعهم ..
في النهاية قال خلف: خلاص .. آخر العلاج الكي ...
عبدالله: وش تقصد؟
خلف: تعال معي وأنت تشوف الحل.
راحوا بسيارة خلف إلى حي الأفارقة .. ومباشرة إلى العزبة اللي كان فيها عيدي الكبير قبل ما يسفرونه، وطلب منهم خلف واحد متعافي علشان يشغله عنده في المنتدى مقابل راتب جيد.
بعد خمس دقائق جابوا له واحد "طول في عرض"، أكبر بكثير من عيدى الكبير،
قالوا له: هذا بابكر العملاق يسوي كل شيء ويلعب كاراتيه وكل ألعاب الدفاع عن النفس .. بس ما عنده إقامة.
قال خلف: هذا هو المطلوب.
أخذوا بابكر معاهم، ونوموه في المجلس، وفي الصباح أخذوه معهم إلى المنتدى.
.......

وافي كان في مكتبه جالس جلسة الأسد المتوثب ينتظر النفرين علشان يخصم عليهم، وبمجرد ما شاف بابكر معهم غيّر جلسته ورجّع الكرسي إلى الخلف، وحاول يفرك قبل وصولهم .. لكن ما أمداه.

.... ( موسيقى بانك بانتر)....
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
بابكر العملاق مبتسماً

بدون ما يسلّم قال خلف والسيد بابكر جنبه: معليش تأخرنا اليوم خمس دقائق .. وش نسوي؟
قال وافي: يا حبيبي يا خلف لا تشغل نفسك بالتوقيع .. خلاص أنتم معفيين من التوقيع، ومن البصمة، حتى إذا بغيتوا لا تجون بكيفكم.
قال خلف: والأيام اللي خصمتها؟
وافي: ما راح ينخصم عليكم ولا قرش.
حاول وافي أنه يخرج من المكتب .. ما سمح له بابكر،
قال خلف: نبي علاوة استثنائية مكافأة لنا.
وافي: وش المناسبة؟
خلف: علشان حالتنا النفسية.
قال وافي: أبشروا بس لا عاد أشوف هذا (بابكر العملاق) هنا مرة ثانية.
قالوا: هو راح يكون في البيت .. ومتى ما أحتجناه تري البيت قريّب.
قال وافي بينه وبين نفسه: الله لا يبارك فيكم .. ما خلصت من عيدي الكبير .. جايبين لي العملاق.

طبعاً كالعادة أخذ وافي إجازة وجلس في البيت، وعاد الانفلات في الدوام إلى المنتدى.

  رد مع اقتباس