أنت غير مسجل في منتديات الوئام . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

 
عدد الضغطات  : 17875
رامان للحاسبا والاتصالات 
عدد الضغطات  : 12933


العودة   منتديات الوئام > المنتدى العام >  || اوْرآق مُلَوَنة ..

 || اوْرآق مُلَوَنة .. عِناق الوَاقع بقلمٍ حر ، الموَاضِيْع العَامَہْ ، للنقاش الحر والموضوعات الجاده

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09 / 04 / 2019, 36 : 02 AM   #1
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,560
+ معَدل التقييمْ » 1275
شكراً: 16
تم شكره 66 مرة في 59 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي عن النسيان

طرحت أختي المتميزة رانيا ضمن القطرات الجميلة التي تسكبها في مدونتها الجميلة ملمحاً مهما يعيشه بعضنا وأنا منهم، الا وهو النسيان.
ولعلي أبدأ بمحاولة التعريف بالنسيان، فهو باختصار عَدم القدرة على استِرجاع المعلومة عند الحاجة إليها. حيث قد يؤثر ذلك بشكلٍ سلبي على الأعمال اليومية للشخص، وغيرها كنسيان الأسماء، ومواعيد تناول الأدوية، أو المواعيد الاجتماعية. والنسيان ليس شئياً سلبياً بمجمله، فهو قد يكون أحياناً عاملاً مساعداً لتجاوز تأثير فقد الأحباب وغير ذلك من لأحداث المزعجة.

وتتفاوت الشكوى من النسيان من شخص لأخر، فهناك من يكون نسيانه مقلقاً مثل زميل سابق لي في العمل كان يشكو كثيراً من النسيان إلى درجة أنه قد قام يوماً بإيصال أسرته إلى السوق، ثم نسي أن يعود إليهم في الساعة المحددة، وعندما عاد إلى المنزل ولم يجدهم اتصل بزوجته مستفسراً عن اين هي، ولماذا لم تستأذنه قبل خروجها. وعندما أخبرته أنهم في السوق، وانه هو لذي أوصلهم إلى هناك، تذكّر حينها بأنه هو الذي قد أوصلهم السوق، واضطر بعدها للبحث عن علاج لذلك.

من أنواع النسيان، أن يتذكر الشخص الماضي بكافة تفاصيله، بينما "تتلبد الغيوم بكثافة" عندما يحاول أن يتذكر بعض المواقف الحديثة، وهذا اعتقد بأنه مرتبط بظاهرة صحيّة تحدث مع البعض وخاصة لدى كبار السن، وقد تصل إلى أن ينسى الشخص أين أوقف سيارته، أو أنه قد أخذها معه في مشواره.
ومن النسيان أيضاً، أن تذهب من مكانك إلى مكان آخر في المنزل لإحضار شيء ما، وعندما تصل إلى المكان الآخر تقف حائراً محاولاً تذكر ما هو الشيء الذي قد جئت هنا من أجله، وهذه الحالة حدثت معي مرات محدودة قد يكون من أسبابها انشغال الذهن بأشياء كثيرة في وقت واحد.
وهناك نسيان محمود، وهو نسيان إساءة الغير المحدودة وخاصة إذا كانت من الأقارب، وهي التي يحث عليها ديننا الحنيف في كثير من النصوص، والتي يُعبر عنها غالباً بمفردة "الصفح".

ولعله من المهم أن نُعرّج على بعض مسببات النسيان التي يذكرها المختصون ومنها:-
- قلة ساعات النوم، وكذلك عدم انتظام مواعيده، فينتج عن ذلك الخمول وتشتت الذهن، وهذا يؤثر على الذاكرة بشكل عام طوال اليوم مما يؤدى إلى النسيان.
- الإصابة بالإجهاد والتعب الشديد.
- اضطرابات الغدة الدرقية.
- الاضطرابات النفسية ومنها الإصابة بالاكتئاب والقلق والتوتر.
- الشيخوخة والتقدم في السن يعرضان الإنسان إلى ضعف الذاكرة، والذي قد يصل إلى الإصابة بالزهايمر.
- تناول بعض الأدوية والعقاقير التي تؤثر على الذاكرة.

حقيقة، لا أعلم إذا ما كان هناك عقار فعّال للقضاء على النسيان، ولكن الذي أعرفه بأن التدوين للأحداث وللخطوات المستقبلية مهم جداً، وليس هناك ما يمنع أن يركز من يعاني من مشاكل النسيان على الكتابة من خلال "مّفكرة" تكون في متناول اليد باستمرار ليعود إليها دائماً.
وأخيراً، أعتقد بأن ما ذكرته الأخت رانيا عن حالها مع النسيان هو شيء عارض مرده قد يكون بسبب الإرهاق، أو قلة النوم، وسيزول بإذن الله بعد أخذ القسط الكافي من الراحة، وتناول الماء باستمرار وبكميات كافية.


ودمتم سالمين
.

  رد مع اقتباس
قديم 09 / 04 / 2019, 00 : 09 AM   #2
wafei 
مدير عام المنتديات

 


+ رقم العضوية » 1
+ تاريخ التسجيل » 16 / 04 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 36,537
+ معَدل التقييمْ » 9599
شكراً: 193
تم شكره 42 مرة في 40 مشاركة

wafei غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
النسيان وماادراك ماالنسيان !

كأنك جاي تتكلم عني نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


لي عودة باذن الله





...

...

 

  رد مع اقتباس
قديم 09 / 04 / 2019, 52 : 10 AM   #3
فتى الجميزه 
" شاعر "

 


+ رقم العضوية » 53052
+ تاريخ التسجيل » 21 / 05 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 5,147
+ معَدل التقييمْ » 10142
شكراً: 2
تم شكره 75 مرة في 68 مشاركة

فتى الجميزه غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

أخي الحبيب والمتميز عبد الله أشكرك شكراً جزيلاً على طرح هذا

الموضوع المهم جداً وهو النسيان ومأدراك ماالنسيان

ولقد وفيت وكفيت وأشبعت الموضوع بحث وأجدت وأفدت أفادك الله

والنسيان طبيعة بشرية ومن طبيعة الإنسان ولولا نعمة الله ثم النسيان

على الإنسان كان عاش طول عمره في هم ونكد وحزن ولم يرتاح في حياته

وما سمي الإنسان إلا لنسيه ولا القلب إلا أنه يتقلب

وقد قالوا قديمًا إن أول ناسٍ أول الناس والمقصود بذلك آدم عليه السلام

قال الله تعالى: (وَلَقَدْ عَهِدْنَا إِلَى آدَمَ مِن قَبْلُ فَنَسِيَ وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْمًا)

ويقول المختصون في علم النسيان مما يساعد على مقاومة النسيان كثرة ذكر الله -عزّ وجلّ

وحفظ القراّن الكريم والتسبيح والتحميد والتهليل والتكبير قال الله تعالى: (وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ)


هذا ولشخصك الكريم أجمل تحياتي وتمنياتي الطيبة ودمت في خير وسعادة

سبحان الله وبحمده

سبحان الله العظيم

 

  رد مع اقتباس
قديم 09 / 04 / 2019, 52 : 11 AM   #4
wafei 
مدير عام المنتديات

 


+ رقم العضوية » 1
+ تاريخ التسجيل » 16 / 04 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 36,537
+ معَدل التقييمْ » 9599
شكراً: 193
تم شكره 42 مرة في 40 مشاركة

wafei غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله 12 نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
طرحت أختي المتميزة رانيا ضمن القطرات الجميلة التي تسكبها في مدونتها الجميلة ملمحاً مهما يعيشه بعضنا وأنا منهم، الا وهو النسيان.
ولعلي أبدأ بمحاولة التعريف بالنسيان، فهو باختصار عَدم القدرة على استِرجاع المعلومة عند الحاجة إليها. حيث قد يؤثر ذلك بشكلٍ سلبي على الأعمال اليومية للشخص، وغيرها كنسيان الأسماء، ومواعيد تناول الأدوية، أو المواعيد الاجتماعية. والنسيان ليس شئياً سلبياً بمجمله، فهو قد يكون أحياناً عاملاً مساعداً لتجاوز تأثير فقد الأحباب وغير ذلك من لأحداث المزعجة.

وتتفاوت الشكوى من النسيان من شخص لأخر، فهناك من يكون نسيانه مقلقاً مثل زميل سابق لي في العمل كان يشكو كثيراً من النسيان إلى درجة أنه قد قام يوماً بإيصال أسرته إلى السوق، ثم نسي أن يعود إليهم في الساعة المحددة، وعندما عاد إلى المنزل ولم يجدهم اتصل بزوجته مستفسراً عن اين هي، ولماذا لم تستأذنه قبل خروجها. وعندما أخبرته أنهم في السوق، وانه هو لذي أوصلهم إلى هناك، تذكّر حينها بأنه هو الذي قد أوصلهم السوق، واضطر بعدها للبحث عن علاج لذلك.

من أنواع النسيان، أن يتذكر الشخص الماضي بكافة تفاصيله، بينما "تتلبد الغيوم بكثافة" عندما يحاول أن يتذكر بعض المواقف الحديثة، وهذا اعتقد بأنه مرتبط بظاهرة صحيّة تحدث مع البعض وخاصة لدى كبار السن، وقد تصل إلى أن ينسى الشخص أين أوقف سيارته، أو أنه قد أخذها معه في مشواره.
ومن النسيان أيضاً، أن تذهب من مكانك إلى مكان آخر في المنزل لإحضار شيء ما، وعندما تصل إلى المكان الآخر تقف حائراً محاولاً تذكر ما هو الشيء الذي قد جئت هنا من أجله، وهذه الحالة حدثت معي مرات محدودة قد يكون من أسبابها انشغال الذهن بأشياء كثيرة في وقت واحد.
وهناك نسيان محمود، وهو نسيان إساءة الغير المحدودة وخاصة إذا كانت من الأقارب، وهي التي يحث عليها ديننا الحنيف في كثير من النصوص، والتي يُعبر عنها غالباً بمفردة "الصفح".

ولعله من المهم أن نُعرّج على بعض مسببات النسيان التي يذكرها المختصون ومنها:-
- قلة ساعات النوم، وكذلك عدم انتظام مواعيده، فينتج عن ذلك الخمول وتشتت الذهن، وهذا يؤثر على الذاكرة بشكل عام طوال اليوم مما يؤدى إلى النسيان.
- الإصابة بالإجهاد والتعب الشديد.
- اضطرابات الغدة الدرقية.
- الاضطرابات النفسية ومنها الإصابة بالاكتئاب والقلق والتوتر.
- الشيخوخة والتقدم في السن يعرضان الإنسان إلى ضعف الذاكرة، والذي قد يصل إلى الإصابة بالزهايمر.
- تناول بعض الأدوية والعقاقير التي تؤثر على الذاكرة.

حقيقة، لا أعلم إذا ما كان هناك عقار فعّال للقضاء على النسيان، ولكن الذي أعرفه بأن التدوين للأحداث وللخطوات المستقبلية مهم جداً، وليس هناك ما يمنع أن يركز من يعاني من مشاكل النسيان على الكتابة من خلال "مّفكرة" تكون في متناول اليد باستمرار ليعود إليها دائماً.
وأخيراً، أعتقد بأن ما ذكرته الأخت رانيا عن حالها مع النسيان هو شيء عارض مرده قد يكون بسبب الإرهاق، أو قلة النوم، وسيزول بإذن الله بعد أخذ القسط الكافي من الراحة، وتناول الماء باستمرار وبكميات كافية.


ودمتم سالمين
.

قديماً قالو " آفة العمل النسيان "
الآن اصبح النسيان آفة للعلم والعمل وكل شيء
و يكاد ان يكون آفة العصر . . لأنه نادراً ماتجد احد لايشكو من هذه الآفة
والغريب ان اكثرهن من فئة الشباب
وكأنهم اصيبو بزهايمر مبكر !
والله ياعبدالله يمكن ماتصدق لو اقول لك احياناً نكون بمجلس فيه شيبان اعمارهم في الثمانينات وابنائهم في الاربعينات جالسين بالمجلس ويروون الشيبان حكايات وقصص ويستشهدون بأبنائهم والأبن يقول والله ناسي السالفة او جزء منها مع ان الشايب يأتي بأدق تفاصيلها
وانا يامحاكيك ماني بعيد عنهم . احيان اكون في جلسة مع الأصدقاء ويسولفون ويضحكون على بعض المواقف وانا اما ان اكون ناسيها تماماً او استحضرها كالحلم بلا تفاصيل !
وخصوصاً تلك المرحلة في عمر العشرينات !


مشكلة النسيان مشكلة
وعلاجها اعتقد انه نادر . قالو الكاجو يعالجها وبلعنا كاجو لين الظاهر نبتت اشجار كاجو ببطوننا وبدون نتيجة نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لكن
لو حصلتم علاج لاتنسونا



مع الشكر لطرح هذه المشكلة وبحث مسبباتها وطرق علاجها





...

...

 

  رد مع اقتباس
قديم 10 / 04 / 2019, 15 : 03 AM   #5
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,560
+ معَدل التقييمْ » 1275
شكراً: 16
تم شكره 66 مرة في 59 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتى الجميزه نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
النسيان طبيعة بشرية ومن طبيعة الإنسان ولولا نعمة الله ثم النسيان
على الإنسان كان عاش طول عمره في هم ونكد وحزن ولم يرتاح في حياته
وما سمي الإنسان إلا لنسيه ولا القلب إلا أنه يتقلب
وقد قالوا قديمًا إن أول ناسٍ أول الناس والمقصود بذلك آدم عليه السلام
قال الله تعالى: (وَلَقَدْ عَهِدْنَا إِلَى آدَمَ مِن قَبْلُ فَنَسِيَ وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْمًا)
ويقول المختصون في علم النسيان مما يساعد على مقاومة النسيان كثرة ذكر الله -عزّ وجلّ
وحفظ القراّن الكريم والتسبيح والتحميد والتهليل والتكبير قال الله تعالى: (وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ)
أشكرك أخي الحبيب فتى الجميزه على هذه المداخلة الثريّة والمفيدة.
فكما تفضلت، نسيان الأحزان من نِعم الله علينا، فلولا إرادة الله ثم النسيان لبقينا
نبكى ليلاً ونهاراً على من فقدناهم، أو بسبب ما قد يعترينا من هموم وغيرها.
بيّض الله وجهك دوم،

دمت بحفظ الباري

  رد مع اقتباس
قديم 10 / 04 / 2019, 18 : 03 AM   #6
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,560
+ معَدل التقييمْ » 1275
شكراً: 16
تم شكره 66 مرة في 59 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wafei نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
قديماً قالو " آفة العمل النسيان "
الآن اصبح النسيان آفة للعلم والعمل وكل شيء
و يكاد ان يكون آفة العصر . . لأنه نادراً ماتجد احد لايشكو من هذه الآفة
والغريب ان اكثرهن من فئة الشباب
وكأنهم اصيبو بزهايمر مبكر !
والله ياعبدالله يمكن ماتصدق لو اقول لك احياناً نكون بمجلس فيه شيبان اعمارهم في الثمانينات وابنائهم في الاربعينات جالسين بالمجلس ويروون الشيبان حكايات وقصص ويستشهدون بأبنائهم والأبن يقول والله ناسي السالفة او جزء منها مع ان الشايب يأتي بأدق تفاصيلها
وانا يامحاكيك ماني بعيد عنهم . احيان اكون في جلسة مع الأصدقاء ويسولفون ويضحكون على بعض المواقف وانا اما ان اكون ناسيها تماماً او استحضرها كالحلم بلا تفاصيل !
وخصوصاً تلك المرحلة في عمر العشرينات !


مشكلة النسيان مشكلة
وعلاجها اعتقد انه نادر . قالو الكاجو يعالجها وبلعنا كاجو لين الظاهر نبتت اشجار كاجو ببطوننا وبدون نتيجة نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لكن
لو حصلتم علاج لاتنسونا

...
أستاذي وافي
تفضلت بوصف جزء من حالة النسيان بدقة،
وهذه حدثت معي قبل أشهر عندما كنت مع زملاء الدراسة في الجامعة، وذكروا بعض الأحداث التي كنت حاضراً لها،
تذكرت بعض الأحداث كرؤوس أقلام، ولكن غابت عندي التفاصيل.
ويحدث أن يتذاكر إخوتي وأخواتي ممن هم أكبر مني وأصغر بعض الأحداث القديمة التي نعرفها جميعنا، ولكن تفاصيل معظمها تغيب عندي، وعندها أحاول أغيّر الموضوع حتى لا يُقال أن الذاكرة عندي أصبحت "من جنبها".

أعتقد بأن انشغالنا بكثير من الأمور الذهنية قد قلّص مساحة الذاكرة عندنا، وقد يكون هذا هو من تفسيرات قوة ذاكرة الأجيال التي قبلنا، لأن مجالات اهتماماتهم كانت محدودة الزمان والمكان، وليست مثل ما نعيشه اليوم من تشتت أذهان معظمنا من خلال الأجهزة الإلكترونية وغيرها لساعات طوال بين اليوم الليلة، وحشو الذاكرة بمعلومات لا تفيد مثل أسماء لأعبي كرة القدم على مستوى العالم، متابعة الأفلام وغيرها، وسائل التواصل الاجتماعي التي جعلت بعض ابنائنا وبناتنا يفضلونها على طعامهم وشرابهم.
دائماً أكرر بأن معظم شبابنا الحالي لن يكون لديهم ما يتذكرونه في المستقبل لأن الأجهزة الإليكترونية قد قضت على تواصلهم الفعلي خارج نطاق تلك الأجهزة.
عموماً، لا أعتقد بوجود عقار مخصص لمعالجة النسيان، ولكنها نصائح قرأت عنها وطبقت معظمها، وحدث تحسّن بسيط ولله الحمد. ومن تلك النصائح:
- التركيز على تناول الفيتامينات التي تساعد في تقوية الذاكرة، وخاصة فيتامين ب6، فتامين ب9، و فيتامين ب12 الذي يمنع انكماش المخ حتى في حالات تقدم العمر.
- النوم الكافي، وخاصة أثناء الليل.
- الإكثار من تناول الماء لحماية الجسم من الجفاف الذي يؤثر في أداء المخ.
- استعمال المفكرة، وهذا أكثر ما استفدت من خلاله وخاصة أثناء العمل.
حفظك الله بحفظه أستاذي الفاضل.

  رد مع اقتباس
قديم 11 / 04 / 2019, 56 : 12 AM   #7
شموع الغربية 
مشرفة عامة

 


+ رقم العضوية » 46606
+ تاريخ التسجيل » 17 / 12 / 2009

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 8,372
+ معَدل التقييمْ » 2338
شكراً: 14
تم شكره 39 مرة في 35 مشاركة

شموع الغربية غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

أنا وصلت مرحلة متقدمة لمن أكون بضغط بالدوام مر علي مرتين اكون بمكالمة جوال ولمن يجي شخص قدامي يكلمني
أنسى اني بمكالمة جوال اسيب الجوال بلامقدمات واكمل مع الشخص اللي أمامي بينما اللي على الخط ينتظر او يسكر بعد اتصال وتهزئ استوعب نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
/
أحس وقت الضغوط ولمن يكون مخك مشغول باكثر من عمل ومدة هالعمل قصيرة هنا طبيعي أنسى
عشان كذا اوقات الجأ لكتابة المهام باستيكر وعلى الجهاز عشان ماانسى
هالشي اقله ينظم انهاء الاعمال اللي عندي ولاأنسى منها شي
/
قالوا فعلاً الكاجو ، والاسترخاء وتبتعد عن الاجهاد والضغط لكن احيان تنجبر على هالشي
المهم انها ماتستمر هالحالة ..
/
سلمت يمينك استاذ عبدالله
الله يعطيك العافيه

  رد مع اقتباس
قديم 12 / 04 / 2019, 28 : 03 AM   #8
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,560
+ معَدل التقييمْ » 1275
شكراً: 16
تم شكره 66 مرة في 59 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شموع الغربية نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أنا وصلت مرحلة متقدمة لمن أكون بضغط بالدوام مر علي مرتين اكون بمكالمة جوال ولمن يجي شخص قدامي يكلمني
أنسى اني بمكالمة جوال اسيب الجوال بلامقدمات واكمل مع الشخص اللي أمامي بينما اللي على الخط ينتظر او يسكر بعد اتصال وتهزئ استوعب نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
/
أحس وقت الضغوط ولمن يكون مخك مشغول باكثر من عمل ومدة هالعمل قصيرة هنا طبيعي أنسى
عشان كذا اوقات الجأ لكتابة المهام باستيكر وعلى الجهاز عشان ماانسى
هالشي اقله ينظم انهاء الاعمال اللي عندي ولاأنسى منها شي
/
قالوا فعلاً الكاجو ، والاسترخاء وتبتعد عن الاجهاد والضغط لكن احيان تنجبر على هالشي
المهم انها ماتستمر هالحالة ..
/
سلمت يمينك استاذ عبدالله
الله يعطيك العافيه
حياك الله أختي الكريمة شموع الغربية

شاكراً لكِ تفضلك بطرح تجربتك مع النسيان،
أعتقد بأن عملية نسيان المتصل تكون في حالات محدودة مثل دخول غير متوقع لشخص ما وخاصة إذا كان المدير،
وقد يحدث ذلك أيضاً إذا كان الداخل شخص عزيز كأن تكون صديقة عزيزة، و قريبة ،
والحالة الثالثة هي أن الشخص القادم يحمل خبراً مهماً تنتظرينه بشوق.
كما تفضلتِ أحياناً ضغوط العمل، أو الحالة النفسية للشخص أحياناً أخرى،
وكذلك الإجهاد النفسي والبدني يكون لها دور كبير في عملية النسيان المؤقت،
وهو مقبول ما دام لا يتكرر دوماً.

أمدك الله بالصحة أختي الفاضلة وأنار دروبك وكتب لكِ السعادة في الدارين.

  رد مع اقتباس
قديم 25 / 04 / 2019, 25 : 07 AM   #9
رآنيا 
الدعم والتطوير

 


+ رقم العضوية » 55767
+ تاريخ التسجيل » 16 / 07 / 2013

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 1,928
+ معَدل التقييمْ » 9373
شكراً: 131
تم شكره 84 مرة في 80 مشاركة

رآنيا غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

انا لا اتذكر لا الماضي ولا الحاضر نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صحيح كما ذكرت اخي عبدالله ان ما أعاني منه بسبب قلة النوم
قد يجعلني النسيان في بعض الأحيان أتوتر
لكني في الغالب احمد الله
فالنسيان نعمة من عنده في غالب الامور
حتى وان لم نحب ذلك لكننا حتمًا سنعيش بسلام وراحة بال

سلمت ع الطرح المميز بارك الله بك

~

فالرُّوحُ للرُّوحِ تدري من يُناغمُها
كالطّيرِ للطّيرِ في الإِنشادِ ميّالُ

~

 

  رد مع اقتباس
قديم 26 / 04 / 2019, 30 : 03 AM   #10
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,560
+ معَدل التقييمْ » 1275
شكراً: 16
تم شكره 66 مرة في 59 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عن النسيان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رآنيا نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
انا لا اتذكر لا الماضي ولا الحاضر نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صحيح كما ذكرت اخي عبدالله ان ما أعاني منه بسبب قلة النوم
قد يجعلني النسيان في بعض الأحيان أتوتر
لكني في الغالب احمد الله
فالنسيان نعمة من عنده في غالب الامور
حتى وان لم نحب ذلك لكننا حتمًا سنعيش بسلام وراحة بال
سلمت ع الطرح المميز بارك الله بك
~
أشكرك أختي رانيا لجميل مداخلتك،

نعم .. نسيان الهموم وبعض الذكريات الحزينة نعمة من الله تساعدنا في أن نسير في حياتنا،
ومع هذا فإن النسيان –غير المحمود- لن يكون مزعجاً كثيراً متى ما ركزنا على التدوين المستمر
باستخدام المفكرة أو أي وسيلة أخرى.
ولعل أوضح مثال على ذلك هي "ورقة المقاضي" التي نكتبها حتى لا ننسى شئياً.

عموماً، تناسي الهموم وخاصة تلك التي ليس بأيدينا حلها، والنوم الكافي المنتظم في مواعيده تقريباً
يساعد كثيراً في التخلص من كل الأحاسيس المزعجة العارضة.

دمتِ أختي المتميزة بسعادة وراحة بال.

  رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ عبدالله 12 على المشاركة المفيدة:
رآنيا  (26 / 04 / 2019)
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
النسيان


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 50 : 02 AM بتوقيت السعودية


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by
9adq_ala7sas
[ Crystal ® MmS & SmS - 3.7 By L I V R Z ]