أنت غير مسجل في منتديات الوئام . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

 
عدد الضغطات  : 17445
رامان للحاسبا والاتصالات 
عدد الضغطات  : 12462


العودة   منتديات الوئام > المنتدى العام >  || اوْرآق مُلَوَنة ..

 || اوْرآق مُلَوَنة .. عِناق الوَاقع بقلمٍ حر ، الموَاضِيْع العَامَہْ ، للنقاش الحر والموضوعات الجاده

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 05 / 11 / 2018, 21 : 04 PM   #1
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,210
+ معَدل التقييمْ » 995
شكراً: 11
تم شكره 38 مرة في 35 مشاركة

عبدالله 12 متواجد حالياً

افتراضي الرفق والشدة

في أحد الشوارع الداخلية الضيقة تقابلت سيارتان بينما كان ذلك الشارع لا يسمح في بعض أجزائه إلا بمرور سيارة واحدة. أصر كل سائق على أن يعود السائق الآخر إلى الخلف حتى يتمكن هو من الذهاب في طريقة.
استمر هذا العناد لمدة عشر دقائق بقي خلالها كل سائق في سيارته، ثم نزل أحدهما متحدثاً للآخر بأسلوب الأمر، آمراً اياه بالعودة إلى الخلف قائلاً: "أرجع للخلف غصباً عنّك"، رد عليه الآخر بأنه لن يتحرك من مكانه، وكان مما قاله له: "أنا لست أعمل لديك لتأمرني بهذه الطريقة ... وليكن في علمك بأنني لن أعود للخلف مهما تفعل". استمر الوضع كذلك لعدة دقائق أخرى تزايدت أثنائها عدد السيارات المتضررة من ذلك الوضع، ثم تصاعدت البواري لإعلان تذمرهم من ذلك التأخير.
في هذ الأثناء نزل راكب من السيارة الأولى وذهب باتجاه قائد السيارة الثانية، مبادراً إياه بالابتسامة وإلقاء السلام عليه، رد السائق السلام. واعتذر الراكب له عن تصرف سائق السيارة الأولى الذي تحدث إليه بلهجة الأمر، وهنا بدأت تختفي ملامح "التكشيرة" من ذلك السائق، ليقول له الراكب: كما ترى الجميع سيتعطل، ولن يستفيد أحد.
قال السائق: هذا صحيح.
وهنا بادره الراكب بالطلب منه أن يكسب الأجر .. ويكون هو المتفضل بالعودة إلى الخلف.
قال السائق: إكراماً لك .. ولأنك تحدثت معي بطريقة مؤدبه وبأسلوب ليّن .. سوف أعود وأحتسب الأجر من الله.
حاول الراكب تقبيل رأس سائق السيارة لقيامه بحل الإشكال، ولكنه رفض.
عادت السيارة إلى الخلف، وتبعاً لذلك عادت حركة السيارات إلى انسيابيتها المعتادة.
هذه القصة الحقيقة تؤكد على أهمية أن نتبع الأسلوب المؤدب واللين في حواراتنا مع غيرنا وخاصة عند حدوث الاختلافات مهما كانت أسبابها، ومهما كان مستوى تفكير الأطراف الأخرى، حيث يتحقق عن ذلك الأسلوب أكثر مما يتحقق عندما نطبّق أسلوب الشدة والتهديد.
ولعل ما يؤكد ذلك ما قاله أحد أقاربي من أنه كان يعاني من عناد ابنه المراهق، وعدم تنفيذه لمعظم أوامره. ولكنه وبناء على نصيحة أحد المختصين غيّر تعامله مع ابنه من الشدة إلى الرفق، ليتفاجأ بردود أفعال ابنه الإيجابية.
فالجميع مُطالب باستخدام أسلوب اللين في تعاملهم مع الغير، يؤيد ذلك ما ورد في الحديث المشهور الذي روته أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها، قالت: قال رسول الله صلّ الله عليه وسلم [إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا ينزع من شيء إلا شانه].
ولعل في مقدمة المعنيين بالرفق واللين هم كلُ من وُلي أمر الناس، فإن اللين يساعد كثيراً في حل المشكلات، ويطيّب النفوس، ويخمد نار الشر والفتنة.


دمتم سالمين

  رد مع اقتباس
قديم 05 / 11 / 2018, 27 : 04 PM   #2
رآنيا 
الدعم والتطوير

 


+ رقم العضوية » 55767
+ تاريخ التسجيل » 16 / 07 / 2013

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 1,341
+ معَدل التقييمْ » 1562
شكراً: 101
تم شكره 65 مرة في 61 مشاركة

رآنيا متواجد حالياً

افتراضي رد: الرفق والشدة

ما شاء الله كفيت ووفيت
سردت لنا القصة واختتمتها بنصيحة طيبة
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك اخي عبدالله
..
بانتظار جديدك دائما
دمت بود
~

سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

~

 

  رد مع اقتباس
قديم 05 / 11 / 2018, 29 : 04 PM   #3
تهاني. 
وئامي جديد

 


+ رقم العضوية » 58324
+ تاريخ التسجيل » 23 / 10 / 2018

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 27
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

تهاني. غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الرفق والشدة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ياليت ويارب هالزمن يرجع للين والطيب والاحترام والتفهم والود
الكل معتقد ان له حدود وبيخذها بدق الخشوم نسين ان العفو والين اخلاق لها الاولويه على اظهار القوه سلمت اخوي
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

  رد مع اقتباس
قديم 05 / 11 / 2018, 46 : 05 PM   #4
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,210
+ معَدل التقييمْ » 995
شكراً: 11
تم شكره 38 مرة في 35 مشاركة

عبدالله 12 متواجد حالياً

افتراضي رد: الرفق والشدة

وجزاكِ بمثله أختي الفاضلة رانيا،
شاكراً لكِ جميل مداخلتك،
فعلاً، فقد طبقت هذه النصيحة في المنزل وخارجه،
ووجدت لها فائدة حقيقية.

دمتِ بحفظ الله ورعايته.

  رد مع اقتباس
قديم 05 / 11 / 2018, 47 : 05 PM   #5
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,210
+ معَدل التقييمْ » 995
شكراً: 11
تم شكره 38 مرة في 35 مشاركة

عبدالله 12 متواجد حالياً

افتراضي رد: الرفق والشدة

الله يسلمك أختي الكريمة تهاني
إن شاء الله ترجع كل الأشياء الجميلة،
الواحد يبأ بنفسه ومن حوله وهو كاسب في الحالتين.

تقبلي جزيل شكري

  رد مع اقتباس
قديم 05 / 11 / 2018, 44 : 08 PM   #6
wafei 
مدير عام المنتديات

 


+ رقم العضوية » 1
+ تاريخ التسجيل » 16 / 04 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 36,110
+ معَدل التقييمْ » 1017
شكراً: 143
تم شكره 33 مرة في 31 مشاركة

wafei غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الرفق والشدة

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله 12 نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
في أحد الشوارع الداخلية الضيقة تقابلت سيارتان بينما كان ذلك الشارع لا يسمح في بعض أجزائه إلا بمرور سيارة واحدة. أصر كل سائق على أن يعود السائق الآخر إلى الخلف حتى يتمكن هو من الذهاب في طريقة.
استمر هذا العناد لمدة عشر دقائق بقي خلالها كل سائق في سيارته، ثم نزل أحدهما متحدثاً للآخر بأسلوب الأمر، آمراً اياه بالعودة إلى الخلف قائلاً: "أرجع للخلف غصباً عنّك"، رد عليه الآخر بأنه لن يتحرك من مكانه، وكان مما قاله له: "أنا لست أعمل لديك لتأمرني بهذه الطريقة ... وليكن في علمك بأنني لن أعود للخلف مهما تفعل". استمر الوضع كذلك لعدة دقائق أخرى تزايدت أثنائها عدد السيارات المتضررة من ذلك الوضع، ثم تصاعدت البواري لإعلان تذمرهم من ذلك التأخير.
في هذ الأثناء نزل راكب من السيارة الأولى وذهب باتجاه قائد السيارة الثانية، مبادراً إياه بالابتسامة وإلقاء السلام عليه، رد السائق السلام. واعتذر الراكب له عن تصرف سائق السيارة الأولى الذي تحدث إليه بلهجة الأمر، وهنا بدأت تختفي ملامح "التكشيرة" من ذلك السائق، ليقول له الراكب: كما ترى الجميع سيتعطل، ولن يستفيد أحد.
قال السائق: هذا صحيح.
وهنا بادره الراكب بالطلب منه أن يكسب الأجر .. ويكون هو المتفضل بالعودة إلى الخلف.
قال السائق: إكراماً لك .. ولأنك تحدثت معي بطريقة مؤدبه وبأسلوب ليّن .. سوف أعود وأحتسب الأجر من الله.
حاول الراكب تقبيل رأس سائق السيارة لقيامه بحل الإشكال، ولكنه رفض.
عادت السيارة إلى الخلف، وتبعاً لذلك عادت حركة السيارات إلى انسيابيتها المعتادة.
هذه القصة الحقيقة تؤكد على أهمية أن نتبع الأسلوب المؤدب واللين في حواراتنا مع غيرنا وخاصة عند حدوث الاختلافات مهما كانت أسبابها، ومهما كان مستوى تفكير الأطراف الأخرى، حيث يتحقق عن ذلك الأسلوب أكثر مما يتحقق عندما نطبّق أسلوب الشدة والتهديد.
ولعل ما يؤكد ذلك ما قاله أحد أقاربي من أنه كان يعاني من عناد ابنه المراهق، وعدم تنفيذه لمعظم أوامره. ولكنه وبناء على نصيحة أحد المختصين غيّر تعامله مع ابنه من الشدة إلى الرفق، ليتفاجأ بردود أفعال ابنه الإيجابية.
فالجميع مُطالب باستخدام أسلوب اللين في تعاملهم مع الغير، يؤيد ذلك ما ورد في الحديث المشهور الذي روته أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها، قالت: قال رسول الله صلّ الله عليه وسلم [إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا ينزع من شيء إلا شانه].
ولعل في مقدمة المعنيين بالرفق واللين هم كلُ من وُلي أمر الناس، فإن اللين يساعد كثيراً في حل المشكلات، ويطيّب النفوس، ويخمد نار الشر والفتنة.


دمتم سالمين

ايــ والله ياعبدالله صادق

كثيراً مانشاهد مثل هذه المواقف

وماتسمع الا السب واللعن والشتائم ويمكن يتطور الأمر للاشتباك بالأيدي





الرفق واللين والتعامل بحكمة في مثل هذه المواقف مطلب







سلمت يداك




كلك ذوق




...

...

 

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 11 / 2018, 59 : 07 AM   #7
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,210
+ معَدل التقييمْ » 995
شكراً: 11
تم شكره 38 مرة في 35 مشاركة

عبدالله 12 متواجد حالياً

افتراضي رد: الرفق والشدة

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wafei نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ايــ والله ياعبدالله صادق
كثيراً مانشاهد مثل هذه المواقف
وماتسمع الا السب واللعن والشتائم ويمكن يتطور الأمر للاشتباك بالأيدي
...
صدقت أستاذي وافي،
فكم من مرة انتهت مثل هذه الإشكالات باستخدام "العجرا" وغيرها من الأشياء المؤذية.
ولكن من فضل الله أنه يوجد دائماً صوت للعقل بين الحاضرين
ليحولوا بين ما لا تُحمد عقباه.

ليت كل الناس يحتذو بك ويجعلون "الوئام" شعارهم.

تقبل تحياتي.

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 11 / 2018, 16 : 10 AM   #8
فتى الجميزه 
" شاعر "

 


+ رقم العضوية » 53052
+ تاريخ التسجيل » 21 / 05 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 4,647
+ معَدل التقييمْ » 930
شكراً: 2
تم شكره 44 مرة في 40 مشاركة

فتى الجميزه متواجد حالياً

افتراضي رد: الرفق والشدة

الرفق واللين وحسن الكلام الطيب ومعاملة الناس بالحسنى


محبب للنفوس ومطلب وغاية كل إنسان والعنترة والعناد مايفيد وهو أساس كل المشاكل


أخي الحبيب وكاتبنا المميز عبد الله أشكرك شكراً جزيلا على مواضيعك


الجميلة والمفيدة والهادفة هذا وأسأل الله لك التوفيق والصحة والعافية ودمت في حفظ الباري

سبحان الله وبحمده

سبحان الله العظيم

 

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 11 / 2018, 12 : 12 PM   #9
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,210
+ معَدل التقييمْ » 995
شكراً: 11
تم شكره 38 مرة في 35 مشاركة

عبدالله 12 متواجد حالياً

افتراضي رد: الرفق والشدة

حيّاك الله أخي الحبيب فتى الجميزة
وأشكر لك مداخلتك الجميلة وإضافتك التي تختصر الموضوع في جملة واحدة
وهي: "العنترة والعناد ما تفيد وهي أساس المشاكل"،
فعلاً، لأنه في وجود العناد لا توجد نقاط للتلاقي.

أسعد كثيراً بمداخلتك ونصائحك الثمينة.
حفظك الباري وأدام عليك الصحة.

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الرفق, والصحة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 38 : 05 AM بتوقيت السعودية


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.