أنت غير مسجل في منتديات الوئام . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

 
عدد الضغطات  : 20009
مساحة اعلانية 
عدد الضغطات  : 15720


العودة   منتديات الوئام > المنتدى العام >  || اوْرآق مُلَوَنة ..

 || اوْرآق مُلَوَنة .. عِناق الوَاقع بقلمٍ حر ، الموَاضِيْع العَامَہْ ، للنقاش الحر والموضوعات الجاده

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 15 / 03 / 2002, 47 : 07 PM   #1
إشراقة أمل 
عضو شرف

 


+ رقم العضوية » 1074
+ تاريخ التسجيل » 16 / 09 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 617
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

إشراقة أمل غير متواجد حالياً

افتراضي جــــــدد حيــــــاتـك ......؟؟

[c]كثيرا ما يحب الانسان ان يبدأ صفحة جديدة

في حياته ولكنه يقرن هذه البداية المرغوبة بموعد مع الاقدار المجهولة

كتحسن في حالته او تحول في مكانته .
[/c]


[c]وقد يقرنها بموسم معين او مناسبة خاصة

كغرة عام مثلا .
[/c]


[c]وهو في هذا التسويف يشعر بان رافدا من

روافد القوة المرموقة قد يجيء مع هذا الموعد فينشطه بعد خمول

ويمنيه بعد اياس .
[/c]


وهذا وهم فان تجدد الحياة ينبع قبل كل شيء من

داخل النفس



[c]والرجل المقبل على الدنيا بعزيمة وبصر لا

تخضعه الظروف المحيطة به مهما ساءت ولاتصرفه وفق هواها انه هو

الذي يستفيد منها ويحتفظ بخصائصه امامها ,



[COLOR=green], كبذور الازهار التي تطمر تحت اكوام السبخ ثم هي

تشق الطريق الى اعلى مستقبلة ضوء الشمس برائحتها المنعشة ! !

لقد حولت لحما المسنون والماء الكدر الى لون بهيج وعطر فواح ... [/

COLOR] ... كذلك الانسان اذا ملك نفسه وملك

وقته واحتفظ بحرية الحركة لقاء مايواجه من شئون كريهة انه يقدر على

فعل الكثير دون انتظار امداد خارجية تساعده على مايريد .


[/c]

[c]انه بقواه الكامنة وملكاته المدفونة فيه والفرص

المحدودة يستطيع ان يبني حياته من جديد .


لا مكان لتريث ان الزمن قد يفد بعون يشد به اعصاب السائرين في

طريق الحق اما ان يهب المقعد طاقة على الخطو او الجري فذاك

مستحيل .

لا تعلق بناء حياتك على امنية يلدها الغيب فان هذا الارجاء لن يعود

عليك بخير .
[/c]


[c]الحاضر القريب الماثل بين يديك ونفسك هذه

التي بين جنبيك والظروف الباسمة او الكالحة التي تلتف حواليك هي

وحدها الدعائم التي يتمخض عنها مستقبلك . فلا مكان لابطاء او انتظار

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "

ان الله يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار ويبسط يده بالنهار ليتوب

مسيء الليل " .
[/c]


[c]ثم ان كل تاخير لانفاذ منهاج تجدد به حياتك

وتصلح به اعمالك لا يعني الا اطالة الفترة الكابية التي تبغي الخلاص

منها وبقاءك مهزوما امام نوازع الهوى والتفريط .
[/c]


[c]بل قد يكون ذلك طريقا الى انحدار اشد وهنا

الطامة .
[/c]


[c]وفي ذلك قال الرسول صلى الله عليه

وسلم : " النادم ينتظر من الله الرحمة والمعجب ينتظر المقت . واعلموا

عباد الله ان كل عامل سيقدم على عمله ولا يخرج من الدنيا حتى يرى

حسن عمله وسوء عمله وانما الاعمال بخواتيهما . والليل والنهار مطيتان

فاخسنوا السير عليهما الى الاخرة . واحذروا التسويف فان الموت ياتي

بغتة . ولا يغترن احدكم بحلم الله عز وجل فان الجنة والنار اقرب الى

احدكم من شراك نعله . ثم قرأ ( فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره * ومن

يعمل مثقال ذرة شرا يره ) "
[/c]


[c]نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة [/c]

  رد مع اقتباس
قديم 15 / 03 / 2002, 49 : 07 PM   #2
إشراقة أمل 
عضو شرف

 


+ رقم العضوية » 1074
+ تاريخ التسجيل » 16 / 09 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 617
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

إشراقة أمل غير متواجد حالياً

افتراضي

[c]ما اجمل ان يعيد الانسان تنظيم نفسه بين

الحين والحين وان نرسل نظرات ناقدة في جوانبها ليتهعرف عيوبها

واهاتها وان يرسم السياسات القصيرة المدى والطويلة المدى ليتخلص

من هذه الهنات التي تزري به .


في كل بضعة ايام انظر الى ادراج مكتبي لاذهب الفوضى التي حلت به

من قصاصات متناثرة وسجلات مبعثرة واوراق ادت الغرض منها .


يجب ان ارتب كل شيء في وضعه الصحيح وان يستقر في سلة

المهملات مالا معنى للاحتفاظ به .


وفي البيت ان غرفه وصالاته تصبح مشعثة مرتبكة عقب اعمال يوم

كامل .


فاذا الايدي الدائبة تجول هنا وهناك لتنظف الاثاث المغبر وتطرد القمامة

الزائدة وتعيد الى كل شيء رواءه ونظامه .
[/c]


[c]الا تستحق حياة الانسان مثل هذا الجهد ؟ . الا

تستحق نفسك ان تتعهد شئونها بين الحين والحين لترى ما عراها من

اضطراب فتزيله وما لحقها من اثم فتنفيه عنها مثلما تنفى القماممة عن

الساحات الطهور ؟! .


الاتستحق النفس بعد كل مرحلة تقطعها من الحياة ان نعيد النظر فيما

اصابها من غنم او غرم ؟ وان نرجع اليها توازنها واعتدالها كلما رجتها

الازمات وهزها العراك الدائب على ظهر الارض في تلك الدنيا المائجة

؟ ..
[/c]



[c]ان الانسان احوج الخلائق الى الترقيب في

ارجاء نفسه وتعهد حياته على الخاصة والعامة بما يصونها من العلل

والتفكك ...


ذلك ان الكيان العاطفي والعقلي للانسان قلما يبقى متماسك اللبنات

مع حدة الاحتكاك بصنوف الشهوات وضروب المغريات ... فاذا ترك لعوامل

الهدم تنال منه فهي اتية عليه لا محالة وعندئذ تنفرط المشاعر

العاطفية والعقلية كما تنفرط حبات العقد اذا انقطع سلكه .... وهذا

شان (... من اغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان امره فرطا )كما

يقول الله عزوجل
[/c]


[c]وكلمة " فرط " هذه ينبغي ان نتامل فيها .

فالعامة عندنا يسمون حبات العنب الساقطة من عنقودها ام حبات البلح

الساقطة من عرجونها " فرطا " .


وانتزاع حبات الاذرة من كيزانها المتراصة تمهيدا لطحنها تشتق تسميته

من المادة نفسها .
[/c]



[c]والنفس الانسانية اذا تقطعت اواصرها وليربطها

نظام ينسق شئونها ويركز قواها اصبحت مشاعرها وافكارها كهذه

الحبات المنفرطة السائبة لاخير فيها ولاحركة لها .


ومن ثم نرى ضرورة العمل الدائم لتنظيم النفس واحكام الرقابة عليها .


والله عزوجل يهيب بالبشر _ قبيل كل صباح _ ان يجددوا حياتهم مع كل

نهار مقبل .
[/c]



[c][COLOR=green]فبعد ان يستريح الانام من عناء الامس الذاهب

وعندما يتحركون في فرشهم ليواجهوا مع تحرك الفلك يومهم الجديد . [/

COLOR] [/c]


[c][COLOR=darkblue]في هذه الاونة الفاصلة تستطيع ان تسال : [/

COLOR] كم تعثر العالم في سيره ؟ . كم مال مع

الاثرة ؟. كم اقترف من دنية ؟. كم اضلته حيرته فبات محتاجا الى

المحبة والحنان ؟.
[/c]


[c]في هذه اللحظة يستطيع كل امريء ان يجدد

حياته وان يعيد بناء نفسه من جديد على اشعة من الامل والتوفيق

واليقظة
[/c]


[c]نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة [/c]

  رد مع اقتباس
قديم 15 / 03 / 2002, 52 : 07 PM   #3
إشراقة أمل 
عضو شرف

 


+ رقم العضوية » 1074
+ تاريخ التسجيل » 16 / 09 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 617
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

إشراقة أمل غير متواجد حالياً

افتراضي

[c][COLOR=darkblue]ان صوت الحق يهتف في كل مكان ليهتدي

الحائرون ويتجدد البالون . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : [/

COLOR] [COLOR=green]" اذا مضى شطر الليل او ثلثاه ينزل الله

تبارك وتعالى الى السماء الدنيا فيقول : هل من سائل فيعطى ؟ . هل

من داع فيستجاب له ؟ .هل من مستغفر فيغفر له ؟ .حتى ينفجر

الفجر ". وفي رواية : " اقرب مايكون العبد من الرب في جوف الليل " .[/

COLOR] فان استطعت ان تكون ممن يذكر الله

في تلك الساعة فكن .
[/c]


[c][COLOR=darkblue]انها لحظة ادبار الليل واقبال النهار وعلى

اطلال الماضي القريب او البعيد يمكنك ان تنهض لتبني مستقبلك .


ولا تؤودنك كثرة الخطايا فلو كانت ركاما اسود كزبد البحر ما بالى الله

عزوجل بالتعفية عليها ان انت اتجهت اليه قصدا وانطلقت اليه ركضا . [/

COLOR] [/c]


[c]ان الكنود القديم لايجوز ان يكون عائقا امام اوبة

صادقة
صادقة " قل ياعبادي الذين

اسرفوا على انفسهم لاتقنطوا من رحمة الله ان الله يغفر الذنوب جميعا

انه هو الغفور الرحيم * وانيبوا الى ربكم واسلموا له .... "


[/c]

[c][COLOR=darkblue]وفي حديث قدسي عن الله عزوجل [/

COLOR] يابن ادم انك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك

على ما كان منك ولا ابالي . يابن ادم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم

استغفرتني غفرت لك ولاابالي . يابن ادم لو اتيتني بقراب الارض خطايا

ثم لقيتني لاتشرك بي شيئا لاتيتك بقرابها مغفرة "
[/c]


[c]وهذا الحيث وامثاله جرعة تحيي الامل في

الارادة المخدرة وتنهض العزيمة الغافية وهي خجلى لتستانف السير

الى الله ولتجدد حيلتها بعد ماض ملتو مستكين !!
[/c]


[c]لا ادري لماذا لايطير العباد الى ربهم على

اجنحة من الشوق بدل ان يساقوا اليه بسياط من الرهبة ؟
[/c]


[c]ان الجهل بالله وبدينه هو علة هذا الشعور

البارد او هذا الشعور النافر _ بالتعبير الصحيح _ مع ان البشر لن يجدوا

ابر ولا احنى عليهم من الله عزوجل .


وبره وحنوه غير مشوبين بغرض ما بل هما من اثار كماله الاعلى وذاته

المنزهة .
[/c]


[c][COLOR=darkblue]وقصة الانسان تشير الى ات الله خلقه ليكرمه

لا ليهينه وليسوده في العالمين لا ليؤخر منزلته او يضع مقداره :[/

COLOR] [/c]


[c]: " ولقد مكناكم في الارض وجعلنا لكم فيها

معايش قليلا ماتشكرون * ولقد خلقناكم ثم صورناكم ثم قلنا للملائكة

اسجدوا لادم ... "
[/c]


[c][COLOR=darkblue]ووظيفة الدين بين الناس ان يضبط مسالكهم

وعلائقهم على اسس من الحق والقسط حتى يحيوا في هذه الدنيا

حياة لاجور فيها ولا جهل ..


فالدين للانسان _ كالغذاءلبدنه _ ضرورة لوجوده ومتعة لحواسه .


والله عزوجل _ بشريعته _ مع الوالد ضد عقوق الولد ومع المظلوم ضد

سطوة الظالم ومع اي امرىء ضد ان يصاب في عرضه او ماله او دمه . [/

COLOR] [/c]


[c]فهل هذه التعاليم قسوة على البشر ونكال

بهم ؟ ! اليست محض الرحمة والخير ؟ !
[/c]


[c]واذا كلف الله ابن ادم بعد ذلك ببعض العبادات

اليسيرة ليحمدوا فيها الاءه ويذكروا له حقه
[/c]


[c]فهل هذه العبادات المفروضة هي التي يتالم

الناس من ادائها و يتبرمون من ايجابها ؟ !
[/c]


[c]الحق ان الله لم يرد للناس قاطبة الا اليسر

والسماحة والكرامة ولكن الناس ابوا ان يستجيبوا لله وان يسيروا وفق

مارسم لهم فزاغت بهم الاهواء في كل فج وطفحت الاقطار بتظالمهم

وتناكرهم .

ومع هذا الظلال الذي خبطوا فيه فان منادي الايمان يهتف بهم ان

عودوا الى بارئكم .
[/c]


[c]نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة [/c]

  رد مع اقتباس
قديم 15 / 03 / 2002, 53 : 07 PM   #4
إشراقة أمل 
عضو شرف

 


+ رقم العضوية » 1074
+ تاريخ التسجيل » 16 / 09 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 617
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

إشراقة أمل غير متواجد حالياً

افتراضي

[c]ان فرحته بعودتكم اليه فوق كل وصف . قال

رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لله افرح بتوبة عبده المؤمن من

رجل نزل في ارض دوية مهلكة معه راحلته عليها طعامه وشرابه فوضع

راسه فنام نومة فاستيقظ وقد ذهبت راحلته !! فطلبها حتى اذا اشتد

عليه الحر والعطش او ماشاء الله قال : ارجع الى مكاني الذي كنت فيه

فانام حتى اموت ... فوضع راسه على ساعده ليموت فاستيقظ فاذا

راحلته عنده عليها زاده وشرابه فالله اشد فرحا بتوبة المؤمن من هذا

براحلته " .

الا يبهرك هذا الترحاب الغامر . اترى سرورا يعدل هذه البهجة الخالصة ؟ .

ان انبل الناس عرقا واطهرهم نفسا قلما يجد فؤادا يتلهف على لقائه

بمثل هذا الحنين .فكيف بخطاء اسرف على نفسه واساء الى غيره ؟ .


انه لو وجد استقبالا يستر عليه ما مضى لكان بحسبه ذلك الامان

المبذول ليستريح ويشكر .
[/c]


[c]اما ان يفاجا بهذه الفرحة وذلك الاستبشار فذاك

مايثير الدهشة .
[/c]


[c][COLOR=darkblue]لكن الله ابر بالناس واسر باوبة العائدين اليه

مما يظن القاصرون !! .وطبيعي ان تكون هذه التوبة نقلة كاملة من حياة

الى حياة وفاصلا قائما عهدين متمايزين كما يفصل بين الظلام والضياء. [/

COLOR] [/c]


[c]فليست هذه العودة زورة خاطفة يرتد المرء

بعدها الى ماالف من فوضى واسفاف .


وليست محاولة فاشلة ينقصها صدق العزم وقوة التحمل وطول الجلد

كـلا كـلا كـلا .
[/c]


[c]ان هذه العودة الظافرة التي يفرح الله بها هي

انتصار الانسان على اسباب الضعف والخمول وسحقه لجراثيم الوضاعة

والمعصية ونطلاقه من قيود الهوى والجحود ثم استقراره في مرحلة

اخرى من الايمان والاحسان والنضج والاهتداء .
[/c]


[c]هذه هي العودة التي يقول الله تعالى في

صاحبها :
" واني لغفار لمن تاب وامن

وعمل صالحا ثم اهتدى "
[/c]


[c]انها حياة تجددت بعد بلى ونقلة حاسمة غيرت

معالم النفس كما تتغير الارض الموات بعد مقادير هائلة من المياه

والمخصبات .


ان تجديد الحياة لا يعني ادخال بعض الاعمال الصالحة او النيات الحسنة

وسط جملة ضخمة من العادات الذميمة والاخلاق السيئة فهذا الخلط لا

ينشيء به المرء مستقبلا حميدا ولا مسلكا مجيدا .


بل انه لايدل على كمال او قبول فان القلوب المتحجرة قد ترشح بالخير

والاصابع الكزة قد تتحرك بالعطاء .
[/c]


[c]والله عزوجل يصف بعض المطرودين من ساحته

فيقول :
" افرايت الذي تولى * واعطى

قليلا واكدى "
ويقول في الكذبين

بكتابه
[COLOR=green]" وما هو بقول شاعر قليلا

ماتؤمنون * ولابقول كاهن قليلا ماتذكرون * تنزيل من رب العالمين " [/

COLOR] [/c]


[c]فالاشرار قد تمر بضمائرهم فترات صحو قليل

ثم تعود بعد ذلك الى سباتها .


ولا يسمى ذلك اهتداء ان الاهتداء هو الطور الاخير للتوبة النصوح .


ان البعد عن الله لن يثمر الاعلقما ومواهب الذكاء والقوة والجمال

والمعرفة تتحول كلها الى نقم ومصائب عندما تعرى عن توفيق الله وتحرم

من بركته .
[/c]


[c]ولذلك يخوف الله الناس عقبى هذا الاستيحاش

منه والذهول عنه .
[/c]


[c]قد تكون سائرا في طريقك فتقبل عليك سيارة

تنهب الارض نهبا وتشعر كانها موشكة على حطم بدنك واتلاف حياتك

فلا ترى بدا من التماس لنجاة وسرعة الهرب ... ان الله يريد اشعار

عباده تعرضهم لمثل هذه المعاطب والحتوف اذا هم صدفوا عنه ويوصيهم

ان يلتمسوا النجاة _ على عجل _عنده وحده


" ففروا الى الله اني لكم نذير مبين * ولاتجعلوا مع

الله الها اخر اني لكم منه نذير مبين "
[/c]


[c]فلنفـــــــر ســراعــــــا احبتي في الله انـــأ

وانـــت وجميـــع lمشرفين و مشــرفات واعضـــاء منتـــدىالوئــام وزواره

ايضــــا الـــى اللـــه تعالـــى معـــا ...


جاعلين الدنيا الفانية وماتحتويه من ملذات وشهوات وراء ظهورنا...


جاعلين هدفنا طاعة الخالق جل وعلا والسعي لمرضاته ...
[/c]


[c]نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة [/c]

[c]فهي عودة تتطلب _ كما رايتم _ ان يجدد

الانسان نفسه وان يعيد تنظيم حياته وان يستانف مع ربه علاقة افضل

وعملا اكمل وعهدا يجري على فمه هذا الدعاء :
[/c]


[c]اللهم انت ربي لا اله الا ات خلقتني وانا عبدك

وانا على عهدك ووعدك ما استطعت اعوذ بك من شر ماصنعت ابوء لك

بنعمتك علي وابوء بذنبي فاغفر لي فانه لايغفر الذنوب الا انت
[/c]


[c]هذا الموضوع قد تم نقله من كتاب : جــدد حيــاتك

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
[/c]


[c][sound]http://www.uae4ever.com/audio/files/ashraqat.ram[/sound] [/c]

  رد مع اقتباس
قديم 17 / 03 / 2002, 13 : 02 AM   #5
بنت عنيزة 
عضو شرف

 


+ رقم العضوية » 24
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,189
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

بنت عنيزة غير متواجد حالياً

افتراضي

[c]



اختي الغاليه اشراقة امل
كم نحن بحاجه ماسه للمبادرة بالتوبه
فالانسان لايعلم متى يباغته الموت
وفي اي لحظة يلاقي ربه
وها نحن نرى كم من الاصحاء اللذين خرجو من بيوتهم بكامل صحتهم ولم يعودو اليها..

اُخيتي الغاليه

موضوع غاية في الروعه

يحمل الكثير من الفوائد الجميله

اسأل الله ان يكتب لك على كل حرف خطته اناملك حسنه

وان يجيزك خير الجزاء ويجعل مثوانا ومثواك الجنه

تقبلي ارق واطيب تحيه من محبتك في الله.
[/c]

مهما يطل ليل الأسى فلسوف يقهره الضياء...
ولكل ضيق مخرجا..ولكل معضلة دواء..
ستعود أمتنا لمصحفها الذي يشكوالجفاء..
وترى قوافل امتي تمضي على درب العطاء..
ابذل يديك لأجلها واجار لقومك بالدعاء..
واشحذ جهودك مخلصا..والله يحكم مايشاء..
وإذا انقضت آجالنا..سيطيب في غدا اللقاء..

اسال الله العلي العظيم أن يعجل بنصر الإسلام والمسلمين..وان يجمعنا جميعا في جنات النعيم



 

  رد مع اقتباس
قديم 17 / 03 / 2002, 53 : 04 AM   #6
Miso 
وئامي فعال

 


+ رقم العضوية » 1438
+ تاريخ التسجيل » 13 / 11 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 237
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

Miso غير متواجد حالياً

افتراضي

أنــــــا لا أقـــول سوى جزاكي الله عنــــا كل خير

نحن نحتاج الى من ينصحنـــا ويصحينا من غفلتنـــا والتسويـــف الذي طالت مدته

واسأل الله العلي القدير ان يحسن لنا خواتم اعمالنا ويجعلنا من جملة أهـــل الجنه

انني أرى في هذا المنتدى صحوه بالذات في الاسابيع التي مضت واتمنى ان تدوم ويكون الانسان على يقين ويعمل بها

راجيا ً من الله ان ينفعنا واياكم الى ما يحب ويرضى……………….آميـــن

  رد مع اقتباس
قديم 19 / 03 / 2002, 10 : 09 PM   #7
إشراقة أمل 
عضو شرف

 


+ رقم العضوية » 1074
+ تاريخ التسجيل » 16 / 09 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 617
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

إشراقة أمل غير متواجد حالياً

افتراضي

احبتي في الله ...

بنت عنيزة ...

Miso ...

جزاكم الله كل خير وبارك فيكم واسكنكم الفردوس وانار لكم دربكم

وجعل كتابه نبراسكم ...

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
( شـــلـــت يــــــدي ) ... الـــيـــكـــم جـــمـــيـــعـــا ...!! محمد خميس  بوحْ الشعِر والنثر .. 11 08 / 05 / 2001 39 : 03 AM


الساعة الآن 20 : 09 PM بتوقيت السعودية


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by
9adq_ala7sas
[ Crystal ® MmS & SmS - 3.7 By L I V R Z ]