أنت غير مسجل في منتديات الوئام . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

 
عدد الضغطات  : 18801
رامان للحاسبا والاتصالات 
عدد الضغطات  : 14079


العودة   منتديات الوئام > المنتدى العام >  || اوْرآق مُلَوَنة ..

 || اوْرآق مُلَوَنة .. عِناق الوَاقع بقلمٍ حر ، الموَاضِيْع العَامَہْ ، للنقاش الحر والموضوعات الجاده

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 06 / 08 / 2011, 42 : 02 PM   #1
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,585
+ معَدل التقييمْ » 1315
شكراً: 16
تم شكره 70 مرة في 63 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي المناسبات السعيدة والأحزان


بداية أدعو الله في هذا الشهر المبارك بأن يرحم أموات إخوتي وأخواتي أعضاء منتديات الوئام، كما أشكر أستاذي وافي لمبادرته الخيّرة التي تدل على نبله وذلك عندما طرح موضوعاً بعنوان "انفع أخاك الميت"، والذي حثنا فيه على تذكر والدعاء لأمواتنا الذين انتقلوا إلى رحمة الله تعالى، وقد وجدت نفسي أعبّر عن بعض مشاعري حول موضوع مشابه جعلت عنوانه " المناسبات السعيدة والأحزان".

قد يستغرب البعض مثل هذا العنوان المتناقض، حيث أنه من الطبيعي أن تكون المناسبات السعيدة مثل شهر رمضان المبارك وعيد الفطر المبارك مصدراً للفرح والسرور على مستوى الأفراد، وعلى مستوى الجماعات، فترى الجميع متهللاً مستبشراً، سعيداً بحلول هذه المناسبات السعيدة فيتبادلون التهاني والأمنيات السعيدة.
ولكن ما قد ينغص على النفس هو وجود ذكريات حزينة تذكرنا بها هذه المناسبات، مثل فقد شخص عزيز ممن كانوا يشاركوننا تلك الأفراح في الأعوام السابقة، فما بالكم لو كان الفقيد هو الوالد، رب الأسرة، صاحب القلب الكبير، المرسى الذي كانت ترسو عليه هموم ومشاكل أبنائه وأحفاده فيستقبلها بكل رحابة صدر، المصباح الذي كان يدلنا بحب إلى كل ما فيه سعادتنا، الحبيب الذي يفرح لفرحنا أكثر منّأ.

حل الشهر المبارك فحلت معه ذكريات حزينة، فبعد أن كان والدي رحمه الله هو أول من نبادر بتهنئته بحلول الشهر الكريم ويجتمع لديه الأبناء والأحفاد، وجدنا أنفسنا ليلة الأول من رمضان كالتائهين بعد أن انتقل إلى رحمة الله تعالى قبل شهور قليلة، وقد كانت والدتي رحمها الله قد سبقته قبل ذلك بتسعة أعوام.
وبلغ الحزن مداه عندما غربت شمس أول يوم من رمضان، وهو اليوم الذي تعودت الأسرة بكاملها أن تتواجد بداره وتتناول إفطارها بمعيته حيث اجتمعنا كالمعتاد ولكن كان مكانه شاغراً يشكوا لنا غيابه، فنبكي له فقده بعد أن كان ملء السمع والبصر خلال مراحل أعمارنا جميعاً.

من الصعب على الشخص أن يشعر بشعورين متناقضين في نفس اللحظة، فمن الصعب أن أكون فرحاً بهذه المناسبة الدينية المباركة، وحزيناً في نفس الوقت لفقد والدي الحبيب، ويكون الأمر أكثر صعوبة عندما أحاول أن أخفي دمعة تريد أن تسقط حتى لا يُلاحظها طفل يريد أن يفرح.
إن الحزن يجب أن يكون حافزاً لنا لنقوم بما يُسعد من فقدناهم حتى وإن رحلوا عنّا وذلك من خلال الدعاء والاستغفار لهم، والصدقة عنهم في كل وقت.

رحم الله أمواتنا وجميع أموات المسلمين في كل مكان.

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 08 / 2011, 53 : 02 PM   #2
wafei 
مدير عام المنتديات

 


+ رقم العضوية » 1
+ تاريخ التسجيل » 16 / 04 / 2001

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 36,702
+ معَدل التقييمْ » 9599
شكراً: 200
تم شكره 42 مرة في 40 مشاركة

wafei غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

إن الحزن يجب أن يكون حافزاً لنا لنقوم بما يُسعد من فقدناهم حتى وإن رحلوا عنّا وذلك من خلال الدعاء والاستغفار لهم، والصدقة عنهم في كل وقت.


ياسلام عليك عبدالله
جبت المفيد

فعلاً
مناسبات سعيدة تحيي ذكرى حزينه بداخلنا . ولكن يجب ان يكون الحزن حافزاً .. . وكما تفضلت . .


رحم الله والديك ووالدينا واخواننا المسلمين
الأحياء منهم والميتين

والف شكر لهذا القلم المتميز ولهذا الكاتب المتألق المبدع المعطاء


...

...

 

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 08 / 2011, 14 : 03 PM   #3
دمعة رجا 
العضويه الذهبيه

 


+ رقم العضوية » 50089
+ تاريخ التسجيل » 01 / 07 / 2010

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 1,227
+ معَدل التقييمْ » 812
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

دمعة رجا غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

قد يستغرب البعض مثل هذا العنوان المتناقض، حيث أنه من الطبيعي أن تكون المناسبات السعيدة مثل شهر رمضان المبارك وعيد الفطر المبارك مصدراً للفرح والسرور على مستوى الأفراد، وعلى مستوى الجماعات، فترى الجميع متهللاً مستبشراً، سعيداً بحلول هذه المناسبات السعيدة فيتبادلون التهاني والأمنيات السعيدة.
ولكن ما قد ينغص على النفس هو وجود ذكريات حزينة تذكرنا بها هذه المناسبات، مثل فقد شخص عزيز ممن كانوا يشاركوننا تلك الأفراح في الأعوام السابقة، فما بالكم لو كان الفقيد هو الوالد، رب الأسرة، صاحب القلب الكبير، المرسى الذي كانت ترسو عليه هموم ومشاكل أبنائه وأحفاده فيستقبلها بكل رحابة صدر، المصباح الذي كان يدلنا بحب إلى كل ما فيه سعادتنا، الحبيب الذي يفرح لفرحنا أكثر منّأ.

صدقت ياأخي عبدالله فكل انسان تمر عليه مواقف محزنه عندما يفقد اعز انسان لديه فانا فقدت جدتي ام والدي وجدتي ام والدتي توفت

جدتي ام والدتي وكانت موجوده في منزلنا ورأتها امي عندما خرجت روحها الطاهره وفارقت الحياة وبعدها باسبوع توفت جدتي الثانيه

فصدمه قويه يأتيك خبرين متتالين بوفاة اعز من تحب وهذا اول رمضان يمر علينا من فقدانهن اللهم أرحمهن واسكنهن فسيح جناتك

وجميع اموات المسلمين

شكرا لك عبدالله ورحم والديك واسكنهم فسيح جناته واثابكم على الصبر

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 08 / 2011, 57 : 06 PM   #4
أبو سالم 
وئامي دائم

 


+ رقم العضوية » 53469
+ تاريخ التسجيل » 29 / 07 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 84
+ معَدل التقييمْ » 10
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

أبو سالم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

رحم الله والديك وجميع أموات المسلمين

مشكور على الطرح المؤثر
مثل ما ذكرت المناسبات السعيدة تذكرنا دائما بحبايبنا اللي فقدناهم وخاصة عند مرور أول سنة على الفراق

طيب الله أيامك بالرضا والعافية

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 08 / 2011, 02 : 07 PM   #5
شموع الغربية 
مشرفة عامة

 


+ رقم العضوية » 46606
+ تاريخ التسجيل » 17 / 12 / 2009

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 8,400
+ معَدل التقييمْ » 2338
شكراً: 14
تم شكره 39 مرة في 35 مشاركة

شموع الغربية غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله 12 نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

إن الحزن يجب أن يكون حافزاً لنا لنقوم بما يُسعد من فقدناهم حتى وإن رحلوا عنّا وذلك من خلال الدعاء والاستغفار لهم، والصدقة عنهم في كل وقت.
وهذا هو لب المطلوووووب
نسأل الله ان يعيننا على ذلك ..
صعب جدا ان ننجح في تمثيل شعورنا المتناقض ببداية رمضان..
لكن كما ذكرت لعل حزننا يكون داافع ايجاابي لتقديم مايحتاجونه منا
وان لايكون بهذه الايام تأثير رجوع ونكووووص يؤثر سلبا على انفسنا وعلى من حولنا
رحم الله اموااات المسلمين جميعا..
لاشلت يمناك اخي عبدالله،طرح رااقي ومفيد معهود منك
دمت بكل خير وسعادة..

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 08 / 2011, 06 : 07 PM   #6
خلف الجابري 
مدير المنتدى

 


+ رقم العضوية » 42689
+ تاريخ التسجيل » 16 / 04 / 2009

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 4,453
+ معَدل التقييمْ » 927
شكراً: 1
تم شكره 6 مرة في 6 مشاركة

خلف الجابري غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

.

الرائع المبدع المتألق دايما الاستاذ عبدالله..


الله يسعدك ويجعل ايامك كلها فرح.


ويرحم موتانا برحمته الواسعه .



موضووعك قيم وفي محله لاعدمناك اخوي والا عدمنا تميزك

دمت بخير

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 08 / 2011, 57 : 11 PM   #7
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,585
+ معَدل التقييمْ » 1315
شكراً: 16
تم شكره 70 مرة في 63 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

أشكرك أستاذي وافي لكريم مداخلتك حول ارتباط الأحزان أحياناً ببعض المناسبات السعيدة.
اعتقد بأنه لا يكفي بأن نُظهر حزننا على من فقدناهم ممن نحب،
بل يجب أن نبرهن على حبنا بالقيام بالأعمال الصالحة التي يصل نفعها لهم بأذن الله.
حسب فهمي المتواضع: الحزن فقط هو تعبير غير كامل عن المحبة، وحتى يكتمل يجب أن نقدم ما يفيد من أحببناه.
أستاذي:
أشكر لك تفضلك بتشجيع محاولاتي "اللي على قد الحال".
دمت بحفظ الله.

  رد مع اقتباس
قديم 06 / 08 / 2011, 59 : 11 PM   #8
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,585
+ معَدل التقييمْ » 1315
شكراً: 16
تم شكره 70 مرة في 63 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

أختي العزيزة دمعة
تقبلي عزائي بوفاة الجدتين الغاليتين داعياً الله بأن يتغمدهما برحمته وأن يجمعكم في الفردوس الأعلى من الجنة.
حقيقة، فقد الأحبة مؤلم خاصة في البدايات، ولكن لا خيار أمامنا سوى القبول بقضاء الله وقدره، والصبر والاحتساب، والقيام بما يمكن أن يُفيد من فقدناهم.
أدام الله عليك الصحة والسعادة وحفظ لكِ كل عزيز لديك.

  رد مع اقتباس
قديم 07 / 08 / 2011, 00 : 12 AM   #9
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,585
+ معَدل التقييمْ » 1315
شكراً: 16
تم شكره 70 مرة في 63 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

أخي الكريم أبو سالم
أشكر لك مداخلتك المهمة حول تأثير الفقد علينا، وخاصة في السنة الأولى من فقدنا لمن نحب حيث سنظل نتذكرهم في كل مناسبة.
دمت بخير وعافية.

  رد مع اقتباس
قديم 07 / 08 / 2011, 03 : 12 AM   #10
عبدالله 12 
مدير المنتدى العام

 


+ رقم العضوية » 52810
+ تاريخ التسجيل » 17 / 04 / 2011

+ الجنسْ »

+ الإقآمـہ »

+ مَجموع المشَارگات » 2,585
+ معَدل التقييمْ » 1315
شكراً: 16
تم شكره 70 مرة في 63 مشاركة

عبدالله 12 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المناسبات السعيدة والأحزان

أختي الكريمة شموع الغربية
أسعدتني مداخلتك القيّمة حول ما يجب علينا فعله تجاه من فقدناهم حتى وإن رحلوا عنّا،
كما أشكر لكِ حسن ظنك بما كُتب.
رحم الله والدك والعمة، وحفظ لكِ كل عزيز لديك.
دمتِ بصحة وسعادة.

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المناسبات, السعيدة, والأحزان


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأبتسامة و الحياة السعيدة مشاعر أنثى  || اوْرآق مُلَوَنة .. 9 07 / 07 / 2010 28 : 05 PM
موبايلي تطلق عرض (الأوقات السعيدة) على الرسائل المتعددة الوسائط ABO_FAISAL  Mobile - iPhone - Blackberry - Android 4 11 / 04 / 2008 16 : 01 AM
### صور تورتات لكل المناسبات تـــهـــــبل ### fatma1980   ||مَطْبخ الوئآمْ 7 07 / 04 / 2007 09 : 09 AM
المراة السعيدة نسيمة   مجلس عائلتي 2 12 / 02 / 2006 06 : 12 PM
أساهر همومي والأحزان حراس حسن المحمدي  بوحْ الشعِر والنثر .. 20 03 / 02 / 2005 21 : 02 PM


الساعة الآن 04 : 09 PM بتوقيت السعودية


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by
9adq_ala7sas
[ Crystal ® MmS & SmS - 3.7 By L I V R Z ]