منتديات الوئام

منتديات الوئام (http://www.alweam.net/vb/index.php)
-    تطوير الذات (http://www.alweam.net/vb/forumdisplay.php?f=33)
-   -   القلق والتفكير ! (http://www.alweam.net/vb/showthread.php?t=94527)

wafei 18 / 11 / 2018 21 : 09 AM

القلق والتفكير !
 
/

القلق والتفكير
لا شكّ أنّ الجميع يمرّ بعدّة مراحل في حياته يُعاني فيها من القلق والتفكير، وهذا أمرٌ طبيعي، لكن إذا تجاوز حدّه المعقول، وأصبح نمطاً حياتيّاً فهو بالتأكيد سيصبح مشكلة، ذلك لأنّ الاستمرار والنجاح في الحياة، يحتاج إلى الراحة النفسية والتمتع بالتفاؤل والنظرة الإيجابيّة، كما يقتضي عدم التفكير في الماضي أو المستقبل بالشكل الّذي يؤثّر على سير الحاضر واحتياجاته من عمل وجهد، سنعرض في هذا المقال بعض النصائح للتخلّص من القلق والتفكير.
التخلص من القلق والتفكير
عش يومك ولحظاتك واستمتع بها، ذلك لأنّ غالبية الأشياء الّتي تثير القلق والكآبة هي أشياء حدثت في الماضي، أو من المحتمل حدوثها مستقبلاً، وبين الماضي والمستقبل يضيع اليوم الحاضر وما فيه من إيجابيّات. وهذا بالطبع لا يعني أن تتجاهل المستقبل، بل خطط له دون التفكير المفرط فيه، وكذلك الأمر بالنسبة للماضي، تعلّم من أخطائك دون الوقوف عليها طويلاً ولوم نفسك، فالكلّ يُخطئ ويقترف الذنوب.
اسأل نفسك عن أسوأ شيء من الممكن أن يحدث إذا صار الأمر الذي تخشاه واقعاً، فإذا كنت قلقاً بشأن امتحان مثلاً، فإنّ أسوأ ما يمكن أن يحدث أن تُعيد المادة مرّةً أخرى أو تتأخر فصلاً دراسيّاً، لكنّك في النهاية سوف تتخرّج! اسأل نفسك ما حجم هذه النتائج بالنسبة لمن لا يملك مالاً لدخول الكليّة، أو بمن أصيب بحادث ولم يعد قادراً على الحركة للأبد، أو بمن أصيب بالسرطان في منتصف دراسته واضطر لتركها إلى أجل غير معلوم للعلاج.
تقبّل الوضع الأسوأ، وهو أن تتقبل أسوأ شيء توقعته نتيجة حدوث الشيء، فتصرّف كما أنّه حدث فعلاً، استرخِ وتنفّس الهواء النقي، واشكر الله.
كن واقعياً، فإنّ توقعاتك هذه مجرد افتراضات، ومن المحتمل أن تكون النتائج إيجابية أو أقل ضرراً ممّا تخيلت.
تذكّر أعراض القلق والتفكير وتأثيره السلبي على الصحّة، فهو يسبب ارتفاع ضغط الدم، وتصلّب الشرايين، وفقدان الشهية، وآلام في المعدة والدماغ.
دوّن وحلّل، حيث إنّ مجرّد تركيز التفكير على شيء معيّن من شأنه أن يجعلك غير محيط بالأمور الإيجابيّة الأخرى المتعلّقة به، فذهنك كلّه سيكون حول الأمر السيّئ وفقط، لذلك أحضر ورقة، وابدأ بتدوين ما يثير قلقك، ستلاحظ أثناء الكتابة أنّ القلق بدأ يقلّ، وأنّ الأمر الذي يثير قلقك ليس بالأمر الذي يدعو للتفكير لهذا الحدّ.
قم بالعمل، فالراحة الطويلة من شأنها أن تزيد القلق والتفكير، بينما الانشغال في أمر ما سواء كان بدنياً، أو ذهنياً أو فكرياً، من شأنه إبعاد العقل عن القلق وإشغال الذهن في المهمّة التي يقوم بها فقط.





صباحكم بلا قلق . بلا هم . . بلا تفكير







/



رآنيا 18 / 11 / 2018 34 : 12 PM

رد: القلق والتفكير !
 
كما يقتضي عدم التفكير في الماضي أو المستقبل بالشكل الّذي يؤثّر على سير الحاضر واحتياجاته من عمل وجهد

هذا اللي مضيعنا
اذا مافكرنا بالماضي فكرنا بالمستقبل بشكل مبالغ
الله يعين بس

مساءك راحة بال وسعادة دائمة يارب
يعطيك العافية ع الطرح القيم والمميز

~

عبدالله 12 18 / 11 / 2018 52 : 02 PM

رد: القلق والتفكير !
 
أشكرك أستاذي وافي لطرح هذا الموضوع الذي أصبح جزء من حياتنا في الغالب.
أعتقد بأن الموضوع يتلخص في تطبيق مقولة:
أعقلها وتوكل
بما معناه .. أتخذ الأسباب واعمل بجد عليها، وتوكل على الله
أعقلها يندرج تحتها: التخطيط الجيد، العمل بالأسباب ومنها التعلّم بكافة أنواعه، الدعاء.

يقول الشاعر الهادي أدم
قد يكون الغيب حلواً ..
إنما الحاضر أحلى

مساء الأنوار والسعادة للجميع.

فتى الجميزه 18 / 11 / 2018 13 : 04 PM

رد: القلق والتفكير !
 
جميل هذا الطرح أستاذي الغالي الوافي

ولكن يجب على كل واحد منا أن يتوكل على الله ويؤمن بالله

حق الإيمان وحق التوكل ويعيش يومه ويعمل لغده ومستقبله بقدر مايستطيع

وبكل مأوتي من قوة وكذلك يعلم أنه لو يجري جري الوحوش ماله

الأ حظه ومايحوش ويتخلص من القلق والتفكير وغيرها

من منغصاه الحياة ويرميها خلفه في البحر ويمضي قدماً .

يقول أبو زيد الهلالي سلامة

الرزق من عند الإله بخوت

أحداً عطاه الله خيراً ونعمة وأحداً عطاه الله حد القوت

وأحداً عطاه الله خيلً وسربه وأحداً إذا جاب الحمار يموت

وأحداً أعطاه الله زوجة جميلة وأحداً عطاه قشراء مثل الحوت

ويقول الشاعر

دع المقادير تجري في أعنتها

ولا تبيتن إلا خالي الـبـالِ

ما بين طرفة عين وانتباهتها

يغير الله من حالٍ إلى حالِ


أستاذي الكريم أشكر لك جمال أختيارك للمواضيع

الرائعة والمفيدة أفادك الله وزادك من فضله ودمت في

في حفظ الله ورعايته سيدي

wafei 06 / 12 / 2018 30 : 10 AM

رد: القلق والتفكير !
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رآنيا (المشاركة 972422)
كما يقتضي عدم التفكير في الماضي أو المستقبل بالشكل الّذي يؤثّر على سير الحاضر واحتياجاته من عمل وجهد

هذا اللي مضيعنا
اذا مافكرنا بالماضي فكرنا بالمستقبل بشكل مبالغ
الله يعين بس

مساءك راحة بال وسعادة دائمة يارب
يعطيك العافية ع الطرح القيم والمميز

~




ايـ والله

المشكلة كيف نتخلص من التفكير !
خصوصاً اذا حطيت رأسك بتنام .

انا ماقدرت

حتى الوسادة غيرتها :f29:




وصباحك سعادة وراحة بال






شرفتي استاذه رانيا






...

wafei 06 / 12 / 2018 35 : 10 AM

رد: القلق والتفكير !
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله 12 (المشاركة 972423)
أشكرك أستاذي وافي لطرح هذا الموضوع الذي أصبح جزء من حياتنا في الغالب.
أعتقد بأن الموضوع يتلخص في تطبيق مقولة:
أعقلها وتوكل
بما معناه .. أتخذ الأسباب واعمل بجد عليها، وتوكل على الله
أعقلها يندرج تحتها: التخطيط الجيد، العمل بالأسباب ومنها التعلّم بكافة أنواعه، الدعاء.

يقول الشاعر الهادي أدم
قد يكون الغيب حلواً ..
إنما الحاضر أحلى

مساء الأنوار والسعادة للجميع.


اعقلها وتوكل

لكن التفكير الدائم وش يعقله :e407:
عشان تقدر تخطط . !



احسنت

يجب العمل والاتخاذ بالأسباب والتوكل على الله قبل كل شيء




شرفت استاذ عبدالله






...

wafei 06 / 12 / 2018 40 : 10 AM

رد: القلق والتفكير !
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتى الجميزه (المشاركة 972426)
جميل هذا الطرح أستاذي الغالي الوافي

ولكن يجب على كل واحد منا أن يتوكل على الله ويؤمن بالله

حق الإيمان وحق التوكل ويعيش يومه ويعمل لغده ومستقبله بقدر مايستطيع

وبكل مأوتي من قوة وكذلك يعلم أنه لو يجري جري الوحوش ماله

الأ حظه ومايحوش ويتخلص من القلق والتفكير وغيرها

من منغصاه الحياة ويرميها خلفه في البحر ويمضي قدماً .

يقول أبو زيد الهلالي سلامة

الرزق من عند الإله بخوت

أحداً عطاه الله خيراً ونعمة وأحداً عطاه الله حد القوت

وأحداً عطاه الله خيلً وسربه وأحداً إذا جاب الحمار يموت

وأحداً أعطاه الله زوجة جميلة وأحداً عطاه قشراء مثل الحوت

ويقول الشاعر

دع المقادير تجري في أعنتها

ولا تبيتن إلا خالي الـبـالِ

ما بين طرفة عين وانتباهتها

يغير الله من حالٍ إلى حالِ


أستاذي الكريم أشكر لك جمال أختيارك للمواضيع

الرائعة والمفيدة أفادك الله وزادك من فضله ودمت في

في حفظ الله ورعايته سيدي


مداخله جميلة
كافيه ووافيه يافتى وكما تفضلت

وأحداً عطاه الله خيلً وسربه وأحداً إذا جاب الحمار يموت :53460898::53460898:
فعلاً الله هو المعطي وهو المانع وتوزيع الأرزاق بيده سبحانه



دع المقادير تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي الـبـالِ
ما بين طرفة عين وانتباهتها
يغير الله من حالٍ إلى حالِ



ونعم بالله





شرفت استاذنا فتى الجميزة







...


الساعة الآن 15 : 03 AM بتوقيت السعودية

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by
9adq_ala7sas

[ Crystal ® MmS & SmS - 3.7 By L I V R Z ]